العدل والمساواة: تدخل الوسطاء أبطل عملية إبعاد السلطات الأثيوبية لرئيس الحركة جبريل إبراهيم

  • 21 يوليو 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

كشفت حركة العدل والمساواة عن تدخل رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي  موسى الفكي و الوسيطين الإفريقي والإثيوبي  لابطال عملية ابعاد السلطات الاثيوبية لرئيس الحركة  د. جِبْرِيل إبراهيم ووفد الحركة المشارك معه في إجتماعات قوى الحرية و التغيير  في أديس أبابا.
وأوضحت الحركة في تصريح صحفي  ممهور بتوقيع أمين الإعلام و الناطق الرسمي معتصم أحمد صالح أن السلطات الأمنية الأثيوبية شرعت صباح اليوم الأحد (21 يوليو 2019 )،في أديس أبابا في إجراءات إبعاد رئيس حركة العدل و المساواة السودانية د. جِبْرِيل إبراهيم محمد و وفد الحركة المشارك معه في إجتماعات قوى الحرية و التغيير  ، و بدأت في عملية نقلهم إلى المطار توطئة لإبعادهم، إلا أن تدخل رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي  موسى الفكي و الوسيطين الإفريقي والإثيوبي البروفسير  محمد الحسن لباد و السفير محمود درير أدى إلى ابطال عملية الإبعاد و عاد الوفد إلى مقر إقامته مع بقية قوى الحرية و التغيير.  
وأكدت الحركة أن كل قوى الحرية و التغيير في انتظار وصول السفيرمحمود  درير للإستماع إلى ما يبرر ما حدث و تقديم ما يلزم من ضمانات لوفد قوى الحرية و التغيير من حيث أمن الوفد و حريته في اتخاذ ما يراه من قرارات دون تدخل من أي طرف.   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*