نوهت إلى تاييد المؤسسات الاكاديمية العريقة لقضاياها وحقوقها

سارة نقد الله: المرأة تعرضت للعذاب من النظام بقوانينه وسياساته المحرضة المجتمع على قمعها وإزذالها

سارة نقدالله
  • 12 مارس 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

وجهت الأمينة العامة لحزب الأمة القومي سارة نقد الله رسالة للمرأة السودانية أكدت من خلالها أن معارك النساء من أجل التحرر والمساواة والحقوق والخلاص مستمرة، وأشارت الى حتمية انتصار المرأة السودانية في عيدها، وقالت: “إن الوقت قد حان لتشمير ساعد الجد لقيادة معركة التحرر والخلاص”.

وأكدت في رسالة بعثت بها للمرأة السودانية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، حصلت (التحرير) على نسخة منها؛ عزيمة النساء التي لا تلين، وتضامنهن في قضاياهن وقناعتهن بأن معركة التحرير والتنوير والتثوير هي فرض عين وليس كفاية، وأشارت إلى قيادة النساء للاحتجاجات والتظاهرات، واقامتهن منابر الوعي والنقاش داخل احزابهن، تنظيماتهن، واستشهدت بموقف النساء في مسيرات خلاص الوطن في يناير وفبراير من هذا العام إقداماً وصموداً في الشارع والسجون، فكن عصيات على الانكسار.

ونوهت سارة في رسالتها إلى تاييد المؤسسات الأكاديمية العريقة لقضايا المرأة وحقوقها، لا سيما الأحفاد فضلاً عن دعم المفكرين لهن، وسطر قلم الإمام الصادق المهدي أحرفاً من نور في مقالته للمرأة (سلام عليها في يوم عيدها)، إضافة إلى حديث الأمين العام للأمم المتحدة في خطابه الذي وجهه للمرأة في عيدها قائلاً (إن المهمة الرئيسة هي اعطاء السلطة للنساء).
وأكدت سارة نقد الله ما وجدته المرأة من دعم وحماية من الإمام عبد الرحمن المهدي، والشيخ بابكر بدري، وأشارت إلى تعرض النساء في السودان لصنوف من العذاب والقمع والانتهاك من قبل النظام بقوانينه وسياساته المستهدفة للمرأة، فضلاً عن الفتاوى المنكفئة التي تحط من قدر المرأة، وتحرض المجتمع على قمعها وإذلالها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.