لجنة استعادة نقابة الصحافيين تطالب بفتح ملفات اغتيال رئيسي تحرير الناس مكي محمد مكي والوفاق محمد طه محمد أحمد

  • 02 نوفمبر 2019
  • لا توجد تعليقات

التحرير - الخرطوم

دانت اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين السودانيين استمرار  استهداف الصحافيين والإعلاميين، وإفلات قتلتهم من العقاب .

وقالت اللجنة في بيان بمناسبة اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب: “إنها  تضم  صوتها إلى جانب منظمة اليونسيكو في التنديد بقتل الصحفيين سيما في الاقطار العربية التي  وصلت جرائم قتلهم  وتصفيتهم  فيها  إلى ما نسبته 30 % من مجموعة جرائم اغتيال الصحفيين خلال الخمس سنوات الماضية .”

ونادت اللجنة بفتح ملفات اغتيال ناشر ورئيس رئيس تحرير صحيفة الناس  مكي  محمد  مكي  وناشر ورئيس تحرير صحيفة الوفاق محمد طه محمد أحمد، وكشف الحقائق كاملة بشأن الجريمتين.

ودعت اللجنة  السلطات العدلية إلى فتح  ملف الاعتداء على صحيفة التيار في  يونيو من العام 20م،14 والاعتداء على رئيس تحريرها  عثمان ميرغني، وترويع ونهب الصحفيين في حادثة شكلت قمة انتهاكات النظام البائد للحريات الصحفية وسياسة تكميم وإرهاب الصحافة الحرة.

وأكدت اللجنة  استمرار جهودها للمساهمة في ايجاد الواقع الذي تستحقه الصحافة والصحفيين، ودعا البيان  الأمم المتحدة ومنظماتها المعنية والدول الأعضاء لابتدار ميثاق عالمي يضمن حماية الصحافة والصحفيين.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*