الأمين السياسي لحزب الشورى الفدرالي يطرح عبر (التحرير ) استراتيجية للتعايش السلمي

  • 10 نوفمبر 2019
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم _ التحرير :

طرح حزب الشوري الفيدرالي ما اسماها استراتيجية التعايش السلمي وذلك على خلفية التحول الديمقراطي الذي تشهده البلاد عقب ثورة ديسمبر المجيدة .


وقال الأمين السياسي للحزب  محمد ديني محمود في تصريح ل(التحرير) : في ظل التحول الذي تشهده معطيات السلام والتحول الديمقراطي وصولا لمشاركة إجتماعية فاعلة لتعزيز السلام وايقاف الحروب الأهلية وانحصار الموارد المادية والبشرية لابد من استراتيجية وطنية تقوم على  أساس الرغبة والإرادة وفرض هيبة الدولة حتى  يحافظ الشعب على  وحدته ويؤكد الجميع على حماية وثيقة استراتيجية التعايش السلمي بالقانون .


  وأوضح محمود أن استراتيجية التعايش السلمي تقوم على (خمسة)  محاور تتمثل في  الاعتراف بالآخر،  و التزام الجميع باحترام القانون،  و رعاية الحاكم للسلام بتحقيق العدالة والشفافية، و حماية الحاكم للأعراف والسوالف بالقانون، والتزام السلطة بعكس ثقافة المجتمع دون إقصاء لجهة في الإعلام الرسمي بشكل دائم لتعريف المجتمع ببعضه البعض تعزيزا للاعتراف بالمكونات الاجتماعية للدولة.
ونادى الأمين السياسي للشورى الفيدرالي بضرورة قيام آلية  تتمثل في عقد مؤتمر للسلم الاجتماعي  يناقش المحاور الخمسة وتوضع مخرجاته في وثيقة قانونية تكون بابا بالدستور لحمايه السلام الدائم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*