نفت وصول رئيسها إلى مقر المفاوضات

الجبهة الثورية: وفدنا بأديس للتباحث مع المجتمع الدولي ولا علاقة له بمفاوضات الحكومة والحركة الشعبية

التوم هجو
  • 04 فبراير 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

نفت الجبهة الثورية ما تداولته عدد من الوسائط الاعلامية عن وصول كل من رئيس الجبهة الثورية السودانية رئيس حركة جيش تحرير السودان مني أركو مناوي، ورئيس حركة العدل والمساواة د. جبريل إبراهيم إلى مقر المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا.

وقالت الجبهة الثورية في بيان صادر عن أمين الإعلام الناطق الرسمي باسمها محمد زكريا فرج الله اليوم السبت (3 فبراير2018م): “إن الجبهة وبمبادرة ذاتية منها، ودون أي دعوة من أحد أرسلت وفداً برئاسة التوم هجو، وعضوية أحمد تقد، ونورالدائم طه إلى أديس أبابا، التي وصلها في الأول من فبراير، وذلك بغرض الالتقاء بوفد الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال في إطار ترقية التنسيق المشترك، والتباحث مع المجتمع الدولي حول الراهن السياسي السوداني”.

وأكدت الجبهة الثورية في بيانها أنه لا توجد أي علاقة بين زيارة وفدها إلى أديس أبابا وجولة المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية المنعقدة حالياً هناك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*