عدوها تدخلاً من رئيس حزب آخر في شؤون حزبهم

شباب الاتحادي المسجل يرفضون وساطة رئيس الجمهورية لرأب الصداع بين جناحي بلال وإشراقة

عمر البشير
  • 31 مارس 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

نفى الحزب الاتحادي الديمقراطي المسجل أن يكون قد وصل إلى تسوية مع تيار إشراقة سيد محمود.

وأكد الناطق الرسمي باسم الحزب محمد الشيخ أن اجتماع الأمين العام أحمد بلال عثمان ومساعده للشؤون السياسية محمد يوسف الدقير مع رئيس الجمهورية بحضور إشراقة جاء في إطار تسوية الخلاف بينهما، عبر وساطة يقودها الرئيس البشير.

وحسب البيان الصادر عن الحزب فإن الاجتماع لم يصل إلى تسوية الخلاف، وإنما مهد له عبر توصيات قال إنها ستعرض على بقية قيادات الحزب للموافقة عليها.

ونقلت وسائل إعلام محلية اليوم السبت (31 مارس2018م) أن اجتماعاً ضم الرئيس البشير مع أطراف الصراع في الاتحادي المشارك في الحكومة لتسوية الخلاف.

ورصدت (التحرير) حالة رفض واسعة من الاتحاديين لهذا الاجتماع، وعدّه شباب اتحاديين في صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي يمثل تدخلاً لرئيس حزب آخر في شؤون الاتحادي، فيما تحسر آخرون على ما وصل إليه حزبهم من وهن وضعف، وأصبح دمية في يد المؤتمر الوطني يحركها كيف يشاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*