الولاية أرجعتها إلى انخفاض المخزون الجوفي

كسلا تعيش أزمة خانقة في مياه الشرب وسعر البرميل يصل إلى 40 جنيهاً

صورة أرشيفية
  • 02 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

تعاني أجراء واسعة من ولاية كسلا أزمة خانقة في مياه الشرب منذ أكثر من أسبوعين، وقال مواطنون لـ (التحرير): “إن الأزمة تفاقمت قبيل حلول شهر رمضان، وشبكة المياه تعمل يوماً واحداً في الأسبوع، مما يجعل المواطنين يضطرون إلى شراء المياه من عربات الكارو”، وأشاروا إلى أن سعر البرميل وصل إلى 40 جنيهاً.

وأرجعت وزارة التخطيط العمراني بولاية كسلا الأزمة التي تواجه المدينة ومحليتي شمال الدلتا ووقر إلى انخفاض المخزون الجوفي للمياه، وقال الوزير محمد سعيد في تصريحات صحفية: “إن المياه المتوافرة تغطي 50% فقط من حاجة المدينة والمحليتين”.

وأشار سعيد إلى أن كثيراً من البساتين تعرضت للجفاف بسبب نضوب الآبار الجوفية، وأوضح أن الكميات الواردة من نهر القاش تراجعت بسبب قيام السدود بدول الجوار، إضافة إلى التغيرات المناخية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*