انتقد قيام جهاز الأمن بسلطات المحاكم

“المؤتمر السوداني” يتضامن مع الصحف المصادرة ويهنئ أمل هباني بجائزة الحريات

أمل هباني
  • 15 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

أعلن حزب المؤتمر السوداني تضامنه مع صحيفتي “التيار” و”اليوم التالي” المصادرتين هذا الاسبوع وصحيفة “الجريدة” التي قال: “إنها تشهد تضييقاً من قبل جهاز الأمن، فضلاً عن تضامن الحزب مع الصحفي أحمد يونس الذي ألغى الأمن ترخيصه، وسحب بطاقة الإعلام الخارجي الخاصة به “.

وأشار الحزب في بيان تلقت التحرير نسخة منه اليوم  إلى مواصلة الجهاز استدعاء عدد من الصحفيين والصحفيات، والتحقيق معهم بسبب أنشطتهم الصحفية، لافتاً إلى “أنه  وفي ذات الإطار، وبعد الاستدعاء والتحقيق  لمرتين في شهر واحد، قام جهاز الأمن بمنع الصحفي أحمد يونس مراسل جريدة الشرق الأوسط بالسودان من العمل بإلغاء الترخيص وسحب بطاقة الإعلام الخارجي؛ عقاباً على الاستقلالية المهنية دون حكم قضائي أو توجيه تهمة”، منوهاً إلى أن جهاز الأمن أصبح يمارس سلطات المحاكم بالمصادرة، وإلغاء التراخيص، بدلاً من انتهاج الطريق الدستوري والقانوني على بؤسه في ظل القوانين المقيدة للحريات.

وعبر الحزب عن سعادته بنيل الصحفية السودانية أمل هباني جائزة الحريات لسنة 2018م التي منحتها لها لجنة الحريات بنيويورك ضمن عددٍ من الصحفيين من دول مختلفة، مبيناً أن أمل استحقت هذه الجائزة بجدارة لجهة التزامها بقضايا وهموم وطنها، وممارسة حقها في التعبير في أحلك الظروف، ومواجهة مخاطر وتحديات توجهاتها في ظل نظام قمعي.

وتابع قائلاً: “هذه جائزة مستحقة، وتكريم موصول لزملائها وزميلاتها الذين يعملون في ظروف أمنية واقتصادية بالغة السوء”، وهنأ الحزب أمل وعائلتها والصحافة السودانية بهذا التكريم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*