الطائرة تابعة لشركة روسية

بعثة المنتخب السعودي في المونديال تنجو من كارثة جوية

وصول المنتخب السعودي إلى مطار روستوف أون دون
  • 19 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

رصد- التحرير:

تعرضت طائرة المنتخب السعودية المتجهة إلى مدينة روستوف أون دون الروسية لأداء مباراة الأورغواي الأربعاء (20 يونيو 2018م) إلى كارثة جوية بعد عطل فني في أحد محركات الطائرة التي تقل أعضاءه، ووصل المنتخب بسلامة الله إلى مطار المدينة.

وغرّد الاتحاد السعودي لكرة القدم عبر حسابه على تويتر مطمئناً الجميع، قائلًا: “يود الاتحاد السعودي لكرة القدم أن يُطمئن الجميع إلى سلامة أفراد بعثة المنتخب الوطني كافة بعد عطل فني بسيط في أحد محركات الطائرة التي هبطت قبل دقائق في مطار روستوف أون دون، ويتجه الآن أفراد البعثة بسلام إلى مقر إقامتهم استعدادًا لخوض مباراة أوروغواي بعد غد الأربعاء”.

وقد أوضح المتحدث باسم الخطوط السعودية عبدالرحمن الطيب: “إن الطائرة التي تعرَّضت لعُطل فني في أحد محركاتها مساء الاثنين 4 شوال 1439هـ، الموافق 18 يونيو 2018م، وعلى متنها أفراد بعثة المنتخب الوطني السعودي المشارك في كأس العالم، ليست تابعة للخطوط الجوية العربية السعودية، بل تتبع لشركة طيران روسية، تم تأمينها من قِبل الفيفا لنقل أفراد المنتخب السعودي من “موسكو” إلى “روستوف”.

وأضاف: “الخطوط الجوية العربية السعودية تحمد المولى -عز وجل- على سلامة البعثة السعودية، ووصول أفراد المنتخب الوطني كافة بسلام وطمأنينة إلى مقر إقامتهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*