تبيدي: من يدان لا يبقى في الخدمة

تحت “إضاءة لازمة” مسؤول الإعلام بجهاز الأمن يعلق على إدانة عبدالغفار الشريف

محمد تبيدي
  • 13 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

تحت عنوان (إضاءة لازمة) كتب مسؤوول الصحافة والاعلام بجهاز الأمن والمخابرات اللواء محمد تبيدي  على صفحته في الفيسبوك توضيحات حول محاكمة مدير الأمن السياسي السابق بجهاز الأمن والمخابرات الوطني اللواء عبد الغفار الشريف جاء فيها:

“إضاءة لازمة: محكمة الجهاز أدانت المتهم (اللواء عبد الغفار) بمخالفة أحكام المادتين (٥٩-٧١) من قانون الأمن الوطني ٢٠١٠م، وحكمت عليه بالسجن (٧) سنوات والغرامة حوالي سبعة مليار ونص جنيه + (٦٥) ألف دولار .. وقررت المحكمة في حيثيات قرارها إحالة المذكور الى النيابة العامة ليحاكم أمام القضاء العام في التهم العديدة الموجهة له بموجب قانون مكافحة الثراء الحرام والمشبوه لسنة ١٩٨٩م تعديل ١٩٩٦م والقانون الحنائي (الجناي) لسنة ١٩٩١م وقانون الإجراءات المالية والمحاسبية لسنة ٢٠٠٧م وقانون مكافحة غسل الأموال لسنة ٢٠١٤م.. هذا الحكم ليس بضعيف إلا عند الذي فهم أنه حكم بخصوص كل التهم وهو خاص فقط بمخالفة مادتين في قانون الأمن الوطني .. والذين يفهمون في الإجراءات العسكرية يعلمون يقينا أن العضو الذي يدان في جريمة تتعلق بسوء إستعمال (استعمال) السلطة وإستغلال (استغلال) الوظيفة وإشانة السمعة ويصبح الحكم نهائيا ونافذا عليه .. لا يمكن أن يكون باقيا في الخدمة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*