أكد عدم قدرة النظام على حل أي أزمةٍ من الأزمات

” الشيوعي” يطالب المعارضة بتقديم برنامج حد أدنى للعمل المشترك للخروج من المأزق

فتحي الفضل
  • 12 نوفمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أكد الناطق الرسمي للحزب الشيوعي السوداني فتحي الفضل عدم قدرة النظام على حل أي أزمةٍ من الأزمات التي يعانيها المواطن (الخبزٍ،الجازولين، والدواء، والمواصلات)، وأرجع ذلك إلى طبيعة النظام، وقال: “إن الأزمة الحقيقية التي تعيشها البلاد تتمثل في النظام نفسه”.

وأشار الفضل إلى محاولات النظام عبر الإبدال والتبديل، وتعيين أشخاص بين فترة وأخرى سواء في رئاسة الجهاز التنفيذي أو عضويته وتابع بالقول : “الوعود التي يطلقها هؤلاء الجدد سرعان ما تتبخر، ويقبض الشعب الريح”، وأكد أن النظام ليس بمقدوره أن يحل أيا من الأزمات التي تعيشها البلاد منذ 89 .

ونوه الناطق الرسمي للشيوعي إلى أهمية أن تتحد كلمة المعارضة، وأن تبادر أطرافها الأكثر جرأة وتنظيماً والتصاقاً ومعرفةً بالمصاعب التي يتعرض لها الشعب بتقديم برنامج الحد الأدنى للعمل المشترك للخروج من المأزق الحالي.

ولفت إلى أن دور جماهير الشعب المتقدمة التي صادمت النظام في الزود عن الأراضي في الجريف، وقادت الاحتجاجات في الثورة، وفي عطبرة، ونيالا، ومدني، والحصاحيصا، والقضارف، وبورتسودان يجب أن تستمر في مقاومتها البطولية، وأن تنسق حول ما تقوم به من أعمال عبر القنوات القاعدية للخروج لمواجهة النظام، وهزيمة سياساته.

التعليقات مغلقة.