أهاب بجماهير الشعب السوداني لاستقبال رئيس الحزب

“الأمة القومي”: استقبال الإمام الصادق رسالة قوية للحزب الحاكم والعالم أجمع 

الصادق المهدي
  • 11 ديسمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:
أهاب حزب الأمة القومي ولاية الخرطوم بجماهير الشعب السوداني كافة لاستقبال رئيس الحزب إمام الأنصار رئيس تحالف قوى ( نداء السودان ) الصادق المهدي لدى عودته إلى أرض الوطن الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م .

وقال الحزب في تعميم تلقت (التحرير) نسخة منه: “إن الاستقبال يعني تأييد الجماهير لموقف قيادة الحزب، ومساندته، ومؤآزرته حتى يتحقق النصر المؤزر، وإرسال رسالة قوية للعالم أجمع بأن الحزب لديه قاعدة جماهيرية وشعبية عريضة، فضلاً عن إظهار قوة وعظمة وشموخ حزب الأمة القومي وكيان الأنصار ،وإخراساً لألسنة المشككين والمزايدين والمتطاولين على الحزب، وقيادته، إضافة إلى مباركة جهود وإنجازات القيادة في توحيد قوى المعارضة، واستمالة الحركات المسلحة نحو التغيير بالوسائل السلمية والجهود في مجال الوسطية الإسلامية”.

ولفت الحزب إلى أن الاستقبال يعني كذلك مواصلة التعبئة الجماهيرية؛ وصولاً إلى تحقيق تطلعات الشعب السوداني المشروعة المتمثلة في السلام العادل الشامل، والتحول الديمقراطي الكامل، وإقامة النظام الجديد للسودان العريض.

ونوه التعميم بما حققته القيادة من إنجازات كثيرة تمثلت في تنوير وتبصير المجتمع الدولي، والوسطاء، وكل المهتمين بالشأن السوداني بالأبعاد الحقيقية للقضية السودانية، وحثهم على دعم التحول الديمقراطي في البلاد، والتصدي لكل معتدٍ على حرمات الدين والوطن، وفضح وتعرية كل خداع وألاعيب الطغاة.

ونبه حزب الأمة القومي بولاية الخرطوم إلى أن عودة رئيس الحزب إلي السودان تأتي في ظل ظروف استثنائية بالغة التعقيد، وتحديات جمة تواجه الحزب وقيادته، ومحاولة استهداف القيادة من خلال توجيه التهم الجنائية دون أي مصوغ أو سند قانوني ودون أي جريرة أو جرم .

وطالب الحزب بإرسال رسالة قوية لإلى ادة النظام مفادها ( أن أمر الوطن ليس حكراً لحزبكم)، ولا يستطيع كائناً من كان أن يمنع قيادة حزب الأمة القومي من أن تسعي إلى تحقيق تطلعات الشعب السوداني المشروعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*