في مدة لا تتجاوز الأربعين يوماً: أولياء الدم من أسرة المعلم الخير يطالبون الجهات المختصة بالقبض على الجناة

أحمد الخير
  • 07 فبراير 2019
  • تعليق واحد

الخرطوم – التحرير:
طالبت قبيلة الجعليين والكتياب وأولياء الدم من أسرة الشهيد المعلم أحمد الخير عوض الكريم الخواض الكتيابي الجهات المختصة بالقبض على الجناة في قضية مقتل الشهيد ابنهم أحمد الخير أثناء الاعتقال.

وقال أولياء دم القتيل في بيان تلقت (التحرير) نسخة منه الأربعاء( 6 فبراير 2019):”نطالب الجهات المختصة مطالبة شرعية وقانونية مستحقة مستكملة الأدلة والشواهد أمام الله وأمام الشعب الوفي وأمام المجتمع العالمي بحق الإنسانية والعدالة معاً، بالقبض على الجناة)”، وقال أولياء الدم: “ن الجناة معروفون لدى تلك الجهات”، كما طالبوا الجهات المختصة بتتبع خيوط هذه الجريمة البشعة لمحاكمة كل من كان وراء ارتكابها على كافة مستويات المسؤولية مهما علت.

واستشهد أولياء الدم بايات من القرآن الكريم تجيز لهم أن يقتصوا بأنفسهم إذا لم يقم الحاكم بذلك، وقالوا إن بيانهم هذا إبراء لذمتهم بمطالبة الجهات المختصة التي تمثل الحاكم أن يتولوا هذا الأمر في مدة لا تتجاوز الأربعين يوماً يكونون بعدها في حل فقهي من التقيد بالمحاكم النظامية.

وقال أولياء الدم إنهم رأوا اصدار هذا البيان باسم أسرة الشهيد وباسم عائلة آل حمد عوض الكريم الخواض الكتيابي ثم باسم عموم الجعليين وباسم آل الكتياب محيط عشيرته المعروف منذ القدم بخدمة القرآن الكريم والعلم والأدب، وأكدوا حرصهم على تفصيل ذلك تذكيراً للمسؤولين بأن كل فرد له منابت وجذور وأهل وعشيرة وقبيلة يسعى بذمتهم أدناهم مهما كانت سنه ومقامه.

رد واحد على “في مدة لا تتجاوز الأربعين يوماً: أولياء الدم من أسرة المعلم الخير يطالبون الجهات المختصة بالقبض على الجناة”

  1. يقول أبوكريم:

    القصاص للجناة المجرمين مهما علا شأنهم .. ليكون عظة لغيرهم .. ولا احترام لدولة لا تهتم بحقوق الانسان وليس لديها قضاء عادل ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*