الاعتداء بأمر من قائدها

قوة من الشرطة تداهم منزل القتيلة عوضية عجبنا وتعتدي على أفراد الأسرة

شقيقة عوضية
  • 30 مايو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

شقيق عوضية

قالت الهيئة الشعبية لمناصرة قضية القتيلة عوضية عجبنا في بيان لها الإثنين (29 مايو2017م): “إن قوة من شرطة أمن المجتمع داهمت منزل أسرة القتيلة بضاحية الديم بالخرطوم فجر الخميس الماضي، ودخل أفراد القوة إلى غرفة شقيقات القتيلة من دون أي إذن تفتيش”؛ وأشار البيان الذي تحصلت (التحرير) على نسخة منه إلى “أن القوة قامت بعملية تفتيش عشوائية قوبلت باعتراض من إحدى بنات الأسرة التي واجهتها القوة بالضرب المبرح، ثم بدأت في ضرب جميع أفراد الأسرة بتعليمات من قائد القوة الملازم عبد المنعم”؛ وقال بيان الهيئة: “إن أفراد الأسرة أصيبوا بإصابات مختلفة، بسبب ما تعرضوا له من ضرب، حيث أصيب عاصم عجبنا بكسر في رجله اليمنى، كما أصيب في الرأس والعين والخصيتين، وأصيبت نهى عجبنا في العين اليمنى، وأجزاء متفرقة من الجسم، في وقت أصيبت زينب علي سناي في البطن والرأس وأجزاء من جسمها”.
وقامت الشرطة بتدوين بلاغات ضد أفراد الأسرة، لكن المحكمة شطبت القضية الأحد(28 مايو)، وحكمت ببراءة أفراد الأسرة.
تجدر الإشارة إلى أن عوضية عجبنا التي كانت تبلغ من العمر 39 عاماً قتلت في مارس 2012م بحي الديم وسط الخرطوم، بعد اشتباكات بين دورية من الشرطة ومواطنين من الحي، الأمر الذي قاد أحد أفراد الشرطة إلى إطلاق رصاص أدى إلى إصابتها، وحكمت عليه المحكمة فيما بعد بالدية، إلا أن أهل القتيلة يرفضون الحكم، ويطالبون بالقصاص.

التعليقات مغلقة.