ما لكم.. كيف تحكمون؟

  • 01 مايو 2020
  • لا توجد تعليقات

نزار عبدالقادر

كلام كتير حايم الأيام دي في وسائل التواصل عن حزب الأمة القومي، ورأيه في لجنة إزالة التمكين ومكافحة الفساد، عاوزينك تورينا الحاصل شنو بالظبط.
س: هل حزب الأمة مع تفكيك نظام الجبهة الإسلامية؟
ج: بالتأكيد، بل هو أول حزب سياسي سوداني طالب بضرورة تفكيك النظام السابق.
س: كيف؟
ج: من بداية سنة 2019م، الحزب شكل ليهو لجنة عشان تضع ليهو برنامج للفترة الإنتقالية يقدموا هدية للحكومة، وفعلاً بعد أداء دكتور حمدوك للقسم رئيس للوزراء، اللجنة بتاعت حزب الأمة القومي سلمتو مشروع متكامل “بناء المستقبل الوطني” “مصفوفة الخلاص الوطني” (82 صفحة) عشان تساعده في إدارة المرحلة الإنتقالية.

س: الكلام ده علاقتو شنو بي لجنة تفكيك النظام؟
ج: مهم عشان حاجات كتيرة، اولها عشان الناس لازم تعرف إنو حزب الأمة ده، أول حزب سياسي قدم ومازال يقدم دعم للحكومة الإنتقالية، قدم ليها مشروع متكامل مكتوب مكتوب مكتوب مش شعارات وهتافات في السويشيال ميديا، والحزب الوحيد القدم كمان دعم مادي من خلال علاقاته الخارجية، ولو قرينا مصفوفة الخلاص الوطني، بنلقاها إتكلمت في ثلاث صفحات عن ضرورة تفكيك الحكومة الخفية والحكومة الموازية بالكامل واسترداد دولة الوطن.

س: كيف؟
ج: المصفوفة الفوق دي اتكلمت عن طرق كتيرة للتفكيك منها: إعفاء المسؤولين التنفيذيين في الوزارات والمؤسسات والشركات الحكومية، اعتقال او التحفظ على كل المسؤولين من الجهاز التنفيذي وحظر سفرهم وأسرهم، وكذلك حجز أموالهم حتى تكتمل التحقيقات، حل أو إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية مثل الشرطة الشعبية والأمن الشعبي والأمن الطلابي والاجهزة المماثلة. تصفية أذرع التمكين في وزارة الخارجية والأجهزة العدلية، تطهير كامل لحكومات الولايات ، تطهير أجهزة الإعلام الرسمية وغير الرسمية، مراجعة كافة مبيعات الأراضي للأجانب ومراجعة ملكية وبيع الأراضي السكنية والاستثمارية.

س: كلام جميل، طيب مالو الحزب غير رأيو وقال ماعاوز لجنة التفكيك؟
ج: الحزب يا جماعة ما غير رأيو وما قال ما عاوز اللجنة، الحزب بتكلم كلام قانوني عاوز الناس تستند للوثيقة الدستورية ما أكتر من كده.

س: كيف؟
ج: المادة 12 في الوثيقة الدستورية اتكلمت عن اختصاصات مجلس السيادة وسلطاته وما من بينها سلطة تشكيل لجنة لإزالة “التمكين” ومحاربة الفساد واسترداد الأموال.

س: الموجود شنو في الوثيقة الدستورية؟
ج: الفصل 12 المفوضيات المستقلة ومن بينهم: مفوضية مكافحة الفساد واسترداد الأموال العامة، عشان كده الحزب بطالب بالالتزام بالوثيقة الدستورية.
س: طيب ومنو البشكل المفوضية دي؟
ج: رئيس الوزراء
س: يعني قرار البرهان بتشكيل لجنة لإزالة التمكين برئاسة الفريق أول ياسر العطا قانوني؟
ج: من وجهة نظري مخالف للوثيقة الدستورية، لأنه ده ما من صلاحيات مجلس السيادة، بل من صلاحيات رئيس الوزراء.

س: الناس بتقول حزب الأمة عاوز يطرد دكتور صلاح مناع من اللجنة؟
ج: البتكلموا ديل ماعارفين دكتور صلاح مناع ده هو زاتو منو؟، صلاح ده يا جماعة كادر من كوادر حزب الأمة، وقيادي من قياداته و مساعد لرئيس الحزب، وواحد من الداعمين بي ماله وجهده لمسيرة الحزب، وواحد من المؤمل الحزب عليهم بعد نهاية الفترة الانتقالية، وعشان كده لقيناهو اعتذر عن تولي أي منصب وزاري في الحكومة دي، ولمن سألوه لييه؟ قال ليهم لأنه ملتزم بقرار الحزب بعدم المشاركة، فكيف يكون الحزب واقف ضده.

س: طيب سمعنا إنو الإمام واقف ضد اللجنة عشان أخوان الواثق البرير؟
ج: والله تضحك بس، والحمد لله ما قالوا عشان اللجنة حتكشف فساد الإمام أو أولاده أو بناتو.
الناس لازم تعرف إنو الواثق البرير ده هو الأمين العام للحزب، ومن الناس الشاركو ا في صياغة المصفوفة، ومن أكتر الناس المؤيدين والداعمين لعمل لجنة التفكيك، وهو أصلاً لو في شبهات بخصوص أولاد البرير فالناس تسلم الملفات دي للجنة أو للنائب العام وديل الاتنين ما حيقصروا، بدل الضجة في الواتساب والفيس بوك.

كلمة أخيرة مهمة، الضجة الحاصلة دي بتكشف لينا انفصام في الشخصية عند بعض الناس، بيقولوا عاوزين مدنيييييا وماعاوزين العسكر. حزب الأمة يقول مكافحة الفساد واسترداد الأموال العامة تكون مفوضية تحت مظلة رئيس الوزراء، ويعين ليها شخص مدني يقولوا لا وألف لا، عاوزين بس الفريق أول جيش ود العطا.

التعليقات مغلقة.