كاشا تفقد المناطق المتأثرة ووجه بقطع الطريق القومي لتصريف المياه

ثلاث حالات وفاة وانهيار منازل في كوستي وربك بسبب أمطار غزيرة

  • 12 يوليو 2017
  • لا توجد تعليقات

كوستي – التحرير

كوستي – التحرير:

أدت أمطار غزيرة هطلت صباح اليوم الأربعاء (12 يوليو2017م) بعدد من مدن ولاية النيل الأبيض إلى وفاة امراة وابنتها بحي أبو شريف بمدينة كوستي، بعد انهيار المنزل عليهما، ولقى طفل( عمره عامان) مصرعه بمدينة ربك، وأصيب طفل آخر بجروح بعد سقوط جدار المنزل عليه، وأنقذت قوات الدفاع المدني في كوستي امراة من تحت أنقاض أحد المراحيض التي انهارت بسبب غزارة الأمطار.

وأشار مراسل (التحرير) بمدينة ربك إلى أن الأمطار الغزيرة أدت إلى سقوط عدد من المنازل كلياً، وأثرت في بعض المنازل جزئياً، وأضاف أن والي ولاية النيل الأبيض الدكتور عبد الحميد موسي كاشا وأعضاء اللجنة العليا لطوارئ الخريف قاموا بجولة تفقدية لعدد من الأحياء والمناطق التي تأثرت بالأمطار، ووقفوا على حجم الأضرار التي لحقت بالمواطنين بحي الرواشدة بمدينة ربك؛ نتيجة لكثافة المياه التي اجتاحت الحي بسبب السيول القادمة من المنطقة الشرقية من أعالي الجبال غرب سنار، وشرق مدينة ربك.

ووجه الوالي بقطع الطريق القومي (ربك – الخرطوم) لتصريف المياه، وهذا ما أدى إلى تعطل حركة سير البصات السفرية والشاحنات؛ وتفقد الوالي عدداً من الأحياء بمدينة كوستي، ووقف على عمليات تصريف المياه بواسطة الدفاع المدني.

وأشار معتمد محلية ربك العقيد موسي الصادق إلى أن الأمطار التي شهدتها مدينة ربك لم تشهد مثيلاً لها إلا في عام 2006م، وأن السيول القادمة من أعالي الجبال الشرقية قبالة ولاية سنار وشرق المدينة أدت إلى تأثر عدد من المنازل بمربع (29) وحي الرواشدة؛ وقال المعتمد في تصريحات صحافية: “إن المحلية استعانت بآليات من شركة سكر كنانة، ومصنع عسلاية، والدفاع المدني؛ لتصريف المياه بعد قطع الطريق القومي (ربك –الخرطوم) .

وأكد معتمد محلية كوستي الجزولي هاشم الجزولي أن غرفة الطوارئ بدأت في حصر المنازل التي تأثرت، وستقوم بتوفير الإيواء للمتضررين، وتقديم المساعدات لهم.

التعليقات مغلقة.