مخاطباً دورة “صحافة السلام”.. وزير الإعلام: للاجهزة الاعلامية دور بارز في تحقيق السلام

  • 14 أغسطس 2020
  • لا توجد تعليقات

بورتسودان:التحرير

أكد وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح اهتمامه بالكادر الاعلامي في سبيل تجويد الأداء، والارتقاء بالعمل الصحفي والاعلامي، مشيداً بتعاون السفارة الأميركية لترتيب دورة صحافة السلام؛ ومبيناً أن للإعلام دوراً بارزاً في تحقيق السلام .

جاء ذلك لدى مخاطبته ختام أعمال دورة “صحافة السلام” اليوم الجمعة (14 أغسطس 2020م) بالخرطوم والولايات، عبر تقنية الكونفرنس، التي نظمتها وزارة الثقافة الإعلام بالتعاون مع السفارة الأميركية وجامعة بارك الأميركية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي في ولاية البحر الأحمر، بمشاركة عدد من الهيئات والمؤسسات الاعلامية بالولايات وصحفيين وممثلين لقوى إعلان الحرية والتغيير.

وأشرف على تقديم المحاضرات الدكتور استيفن يونغ من جامعة بارك الأميركية، الذي تحدث عن أهمية رفع قدرات الاعلاميين لترسيخ قيم السلام بالسودان، كما تناول يونغ خصائص صحافة السلام واللغة المستخدمة فيها، فضلاً عن تفصيل الصحافة التقليدية وكتابة التقارير والقصص إبان الأزمات، مستشهدا بتناول الإعلام الاحداث في عدد من البلدان التي حدثت بها حروب ونزاعات وصراعات .

يذكر أن الدورة التدريبية استمرت ثلاثة أيام بواقع ساعتين في اليوم ،وشاركت فيها ولاية البحر الأحمر عبر هيئة إذاعة وتلفزيون الولاية، إلى جانب بمشاركة ممثلين للحرية والتغيير، واستضافة جامعة البحر الأحمر افتتاحية الدورة، وتواصلت يوم الخميس لتختتم اعمالها الجمعة بمقر هيئة اذاعة وتلفزيون البحر الأحمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*