جورج سمعان: الصادق المهدي كان كبيراً فكراً وعقلاً وممارسة سياسية .. وحراً في سجنه .. وسجانوه في سجن كبير

  • 29 نوفمبر 2020
  • لا توجد تعليقات

رصد-التحرير

الصحافي اللبناني الدولي المعروف رئيس تحرير صحيفة (الحياة اللندنية السابق) جورج سمعان توجه بالعزاء للسودانيين في رحيل الامام الصادق المهدي ودعاهم الى تعزيز وحدتهم ليجتازوا المرحلة الانتقالية بسلام الى رحاب الديمقراطية ودولة العدالة والقانون والحريات.

جاء ذلك في رسالة الى زميله وصديقه مستشار صحيفة “التحرير”محمد المكي أحمد ، هنا نصها:
اخي محمد
عظم الله أجركم وأجر جميع السودانيين.
رحيل الصادق المهدي سيخلف فراغا كبيرا ليس فقط في سوداننا الذي يتلمس طريق التعافي من ثلاثة عقود لم تبق ولم تذر ، بل في الإقليم كله.

كان حتى آخر لحظة من حياته كبيرا عقلا وفكرا وممارسة سياسية، لم تغب عنها اخلاقياته وانسانيته وولعه الحقيقي بالديموقراطية والاعتدال وقبوله بالآخر ايا كانت مواقفه وآراؤه.

خسرتم زعيما ستظل بصماته حاضر في يوميات السودانيين.
كانت لي علاقة طيبة معه يوم كتبت افتتاحية بعد سجنه قلت فيها على ما اذكر انه هو الحر في سجنه وسجانوه من اهل النظام البائد هم في سجن كبير ،وظللت على تواصل معه في غير مناسبة.

نفتقد روحه الطيبة وفكره الوقاد وابتسامته الدائمة .
نسأل الله ان يرحمه ويفسح له في جناته بين الابرار والصديقين وان يحول اهل السودان رحيله مناسبة لشد أواصر وحدتهم ليجتازوا هذه المرحلة الانتقالية بسلام الى رحاب الديموقراطية ودولة العدالة والقانون والحريات العامة.
رحم الله الصادق المهدي وابقاكم وجميع اهله ومحبيه.

الوسوم رصد-التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*