والي الجزيرة يكشف صعوبات تواجه تدريس ” التربية المسيحية “

  • 07 مايو 2021
  • لا توجد تعليقات

مدني : التحرير

أقر والي ولاية الجزيرة د. عبدالله ادريس، بصعوبات تواجه تدريس مادة التربية المسيحية لطلاب الولاية، وأكد أن الاعتراف بالتنوع هو جزء من الوعي الذي صنعته ثورة ديسمبر المجيدة انطلاقة حقيقية للدولة المدنية الحديثة وأردف أن ما خلفه النظام السابق من محاربة غير معلنة للأقليات الدينية ولد الكثير من الأزمات.
والتقي الوالي بمكتبه، امس الخميس (6 مايو 2021)، أعضاء تجمع معلمي التربية المسيحية بالولاية .
و استعرض رئيس الوفد العقبات التي تعترض تدريس مادة التربية المسيحية بسبب عدم توفر كتاب التربية المسيحية ونقص المعلمين والموظفين إذ أن جميع المعلمين يعملون بنظام التطوع دون مقابل مادي إضافة لمشكلة تجميع الطلاب المسيحيين وتدريسهم بالكنائس ودعا لضرورة أن يدرس الطالب المسيحي بمدرسته.
من جانبه أكد المدير العام وزارة التربية والتعليم، مأمون عالم العدالة في التوظيف وممارسة التعليم الديني وفق المناهج الدراسية المعتمدة من قبل المركز القومي للمناهج مؤكداً حل مشاكل توظيف المعلمين في القريب العاجل..

التعليقات مغلقة.