رجال أعمال سودانيين ومتطوعين ينضمون لمبادرة “يد العون” الروسية للعمل الانساني

  • 18 يوليو 2021
  • لا توجد تعليقات

رصد : التحرير

أعلن عدد من رموز اصحاب الأعمال الصغيرة بالخرطوم، ونشطاء في منظمات المجتمع المدني دعمهم ومساندتهم للعمل الإنساني، “يد العون” الذي يترأسه صديق السودان رجل الأعمال الروسي يفغيني بريغوزين وذلك بعد الالتفاف الكبير الذي حظي من عدد من القطاعات السودانية الفاعلة والاسر المتعففة لما ظل يقدمه من عون انساني لدعم الفقراء ومشاركتهم افراحهم.

وعرف عن يفغيني رجل الاعمال الروسي الذي بات علما في مجال العمل الانساني في السودان، حبه للسودانين وحرصه على الوقوف الى جانبهم حيث داب على إعطاء الأسر ذات الدخل المنخفض والأيتام والمحرومين خبزًا مجانيًا كل يوم جمعة.

وانضم رجل الأعمال معاذ عبد الرحيم الطاهر إلى العمل كاول متطوع يقف الى جانب انشطة رجل الاعمال الروسي يفغيني من خلال قيام دار الطباعة الخاصة به بطباعة منشورات تحوي معلومات حول كيفية ومكان الحصول على المساعدة الروسية حيث اتخذ فريقه بأكمله قرارًا بتخفيض السعر إلى سعر التكلفة يقول معاذ عبد الرحيم: “كثير من الناس يقولون إنه من الضروري المساعدة لكن الأصدقاء الروس فقط هم من يفعلون ذلك ويتسال كم عدد الفقراء السودانيين الذين تلقوا الخبز بالفعل واستطاعوا إطعام أطفالهم؟! هذه مساعدة حقيقية ونحن فخورون بقدرتنا على المساهمة في هذه القضية الجيدة والضرورية “كما تطوعت لجان المقاومة والمنظمات للتطوع في عمل يد العون.

فاطمة الشريف تقود حركة “الحياة السلمية والتنمية” ، وهي أيضًا سكرتيرة في جيش تحرير السودان (جناح ميناوي). وهي اليوم من بين المتطوعين الجدد في العمل الإنساني الروسي حيث تم توزيع أكثر من 5 آلاف رغيف من خلال منظمتها. “يعرف الكثير عن حملة يد العون. وأخبرتنا فاطمة أنه ليس فقط في الخرطوم فقد انتشرت الأنباء عن هذا العمل الخيري في جميع أنحاء السودان وتساعد منظمتها النساء اللواتي تُركن بدون أزواج وأطفال بلا آباء ، بما في ذلك في دارفور وهناك يعرفون أن الأصدقاء الروس يوزعون الخبز مجانًا وتضيف فاطمة الآن رأيت كل شيء بأم عيني علاوة على ذلك ، تشرفنا بالمشاركة في توزيع الخبز في جميع أنحاء المدينة ، تم فتح عشرين نقطة لتوزيع الخبز الطازج مجانًا. يعيش أحمد علي في ضواحي أم درمان وروى لنا قصته المأساوية قبل عدة سنوات تعرضت لحادث خطير وفقدت ساقي منذ ذلك الوقت ، لم اتمكن من الحصول على وظيفة ، فقط شقيقي يساعدني. اليوم أعطاني أصدقائي الروس الخبز مجانًا الآن أنا أعتبرك أيضًا عائلتي ، بفضل رجل الأعمال الروسي صاحب القلب الكبير قال أحمد علي ” هناك الكثير من أمثالي في السودان وستدعم هذه المساعدة إيماننا بالخير “. يستمر العمل الخيري للأسبوع الرابع. يتم توزيع الخبز الطازج مجانًا كل يوم جمعة في جميع أنحاء الخرطوم ، حتى في المناطق النائية. وتلقى المواطنون بالفعل أكثر من 200 ألف رغيف. أصبحت “يد العون” اليوم رمزًا للصداقة والوحدة والأمل في أن تتغير حياة الناس العاديين وتصبح أفضل. ومما له دلالة رمزية مضاعفة أنه أقيم هذه المرة عشية عيد الأضحى، ونيابة عن رجل الأعمال الروسي يفغيني بريغوزين، قام المتطوعون بتهنئة جميع المواطنين بالعيد.

الوسوم رصد-التحرير

التعليقات مغلقة.