شكك في شرعية انتخابه

إعلان في واشنطن بوست عن 10 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تعزل ترمب

لاري فلينت
  • 16 أكتوبر 2017
  • لا توجد تعليقات

عرض مالك مجلة “هاسلر” الإباحية لاري فلينت 10 ملايين دولار الأحد مقابل أي معلومات تقود إلى عزل الرئيس الأميركي دونالد ترمب، في إعلان نشر على صفحة كاملة في صحيفة “واشنطن بوست”.

وقال فلينت، الذي كان أحد الداعمين البارزين لهيلاري كلينتون في انتخابات الرئاسة في مواجهة ترمب،إنه من واجب كل أمريكي عزل ترمب قبل فوات الأوان.

يشكك الإعلان في مدى شرعية انتخاب ترمب، ويعدد المخالفات التي تتراوح من تواطؤ ترمب المحتمل مع التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية إلى تخريبه اتفاقية باريس للمناخ.

كتب مضيفًا: أن “ما يثير القلق أكثر من أي أمر آخر هو أنه، قبل أن تضرب كارثة التغير المناخي، قد يشعل ترمب حربًا عالمية نووية”. تابع “قد يكون العزل مسألة فوضوية وخلافية، لكن البديل المتمثل في ثلاثة أعوام إضافية من الخلل المقوّض للاستقرار، هو (خيار) أسوأ”.

يذكر الإعلان عنوانًا للتواصل عبر البريد الالكتروني ورقمًا لخط ساخن. وأفادت صحيفة “واشنطن بوست” أنه سيبقى مفتوحًا من الثامنة والنصف صباحًا حتى السادسة مساء كل يوم عدا عطلة نهاية الأسبوع لأسبوعين مقبلين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*