المصادرة محاولة لفرض رقابة الصحف لنفسها

شبكة إعلام الأزمات تندد بممارسات جهاز الأمن وتدعو رؤساء التحرير لرفضها

  • 16 أكتوبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

دانت “الشبكة العربية لإعلام الأزمات” مصادرة جهاز الأمن، صحيفة (الجريدة – عدد السبت 14 أكتوبر)، عقب طباعتها، بسبب نشر مقال للكاتب الفاتح جبرا، في عدد سابق للمصادرة، أشار فيه إلى قضية الديبلوماسي السوداني، المتحرش بفتاة في نيويورك.

وأبدت الشبكة في بيان حصلت (التحرير) على نسخة منه، رفضها هذا المسلك الذي قام به جهاز الأمن، وقالت “ليس من حق جهاز الأمن ولا من اختصاصه معاقبة الصحف بتلك الطريقة”، وأشارت إلى أن “مثل هذه الممارسات في الحد من حرية التعبير جعلت السودان يتذيل قائمة الدول الأسوأ على مستوى الحريات الصحافية”.

وناشدت الشبكة رؤساء تحرير الصحف بالوقوف ولو مرة واحدة ضد تدخلات جهاز الأمن في الصحف، وطالبتهم بتوضيح موقفهم من الحريات الصحافية، إما مع أو ضد، وقالت إن الأجهزة الأمنية باتت تستهدف الصحيفة بالمصادرة المتكررة وتوقيف بعض كتابها من الكتابة، وعدًت ذلك انتهاكاً لحرية الرأي والتعبير.

وأشارت الشبكة إلى أن معاقبة الصحف بعد النشر بمصادرة العدد التالي هي محاولة لفرض رقابة ذاتية من قبل الصحيفة نفسها، ما يضعها أمام تحديات بأن تقلص مساحة الرأي أو الاستغناء عن كُتاب يمكن أن تتسبب كتاباتهم في معاقبة الصحيفة بالإيقاف، وقالت إن ذلك يتسبب في اضعاف موقف الصحيفة المهني وفقدان صدقيتها أمام القارئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*