كان يعيش حالة عزلة تامة عن والده واشقائه

الحسن الميرغني يقرر العودة للبلاد بسبب تحركات شقيقه الأصغر جعفر

الحسن الميرغني
  • 06 نوفمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أبلغت (التحرير) مصادر مطلعة أن مساعد أول رئيس الجمهورية رئيس القطاع السياسي في الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل الحسن الميرغني قرر العودة إلى البلاد ( الثلاثاء7 نوفمبر) الجاري بسبب ما اسمتها المصادر التحركات المزعجة لشقيقه الأصغر جعفر الميرغني.

وأشارت تلك المصادر إلى أن الحسن بعد عودته من أميركا، واتخاذه للقاهرة مقراً لإقامته الحالية ظل يعيش في حالة عزلة تامة عن والده واشقائه رغم أنه يسكن في شقة داخل فيلا الميرغني التي يوجدون فيها.

وكان نجل الميرغني الأصغر جعفر الميرغني اجتمع (السبت 4 نوفمبر2017م) في جنينة السيد علي بالخرطوم مع عدد من القيادات الحزبية الرفيعة التي تناصب شقيقه الحسن العداء، ويطلق عليهم الحسن اسم (الدواعش) في وقت تجد هذه القيادات دعماً وسنداً من رئيس الحزب مولانا محمد عثمان الميرغني، ونجله الأصغر جعفر.

التعليقات مغلقة.