استعرضا العلاقات الأخوية” بين البلدين

الملك سلمان يبحث والبطريرك الراعي دور الأديان في تعزيز التسامح

الملك سلمان والبطريرك الراعي أثناء الإجتماع
  • 14 نوفمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

لندن – التحرير:

في أول زيارة لبطريرك ماروني، وصل السعودية بطريرك الموارنة مار بشارة بطرس الراعي، واستقبله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

وأعلن رسمياً أنه جرى “استعراض العلاقات الأخوية بين المملكة ولبنان، والتأكيد على أهمية دور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب وتحقيق الأمن والسلام لشعوب المنطقة والعالم”.

كما اجتمع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان مع البطريرك، الذي التقى أيضاً رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري.

أضف تعليقاً