أعلنت استعدادها المشروط لخوض الانتخابات

الحركة الشعبية تدعو لتكوين جبهة للتصدي للتعديلات الدستورية ومنع ترشيح البشير

  • 16 مايو 2018
  • لا توجد تعليقات

مبارك أردول

الخرطوم – التحرير:

أبدت الحركة الشعبية شمال ترحيبها ودعمها للموقف المشروط لخوض الانتخابات الذي أعلنه حزب المؤتمر السوداني، وأكدت استعدادها لخوض الاستحقاق الانتخابي إذا ما توافر اتفاق سلام عادل ينهي الحروب في السودان قبل الانتخابات، فضلاً عن توافر الحريات كضمانة أساسية ، وإجراء ترتيبات انتقالية تضمن حياد أجهزة الدولة وآليات الانتخابات.

وأكدت الحركة في بيان ممهور بتوقيع ناطقها الرسمي مبارك أردول حصلت (التحرير) على نسخة منه الثلاثاء(15 مايو 2018م) كامل التزامها بتحالفاتها الحالية مع الجبهة الثورية ونداء السودان، ودعت إلى تكوين أوسع جبهة للتصدي للتعديلات الدستورية، على رأسها منع ترشيح البشير لدورة رئاسية ثانية، ورفض تعديل الدستور من أجل هذا الغرض.

وأشار البيان إلى ترحيب الحركة بالأسلاميين الراغبين في التغيير، ورفض ترشيح البشير كجزء من الجبهة المناهضة للتعديلات الدستورية الواسعة.

وأوضحت الحركة أنها مع القبول المشروط بالاستحقاقات التي تضمن حرية ونزاهة الانتخابات، واتخاذها كآلية للمقاومة وإنهاء الحرب، وإزالة الشمولية، وانتزاع الحقوق، وطالبت المجتمع الإقليمي والدولي بدعم حق الشعب في انتخابات حرة ونزيه .

الوسوم مبارك-أردول-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.