القطاع الصحي بالشيوعي: الإصابات تجاوزت 26 ألف حالة

وفاة 3 أشخاص بالشمالية و 6 في شمال نيالا بسبب انتشار الكوليرا

بحر أبوقردة وزير الصحة
  • 13 أغسطس 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

تجددت حالات الإصابة بالكوليرا في عدد من ولايات السودان وتُوفي ثلاثة اشخاص بالكوليرا، خلال يومي الخميس والجمعة الماضيين، في منطقة “المضيقين” بالولاية الشمالية، وأفادت مصادر صحية  (التحرير) بوفاة إمرأة في قرية “تنري” بالضفة الغربية للنيل ووفاة إمرأتين بقرتي “عقري” و”سعد نفنتي” (الجمعة 11 أغسطس).

وأكدت المصادر تعرض العديد من أهالي تلك القرى للإصابة بالمرض؛ وإصابة 10 تلاميذ في مدرستي “التجميع   أساس”  في “سعد نفتني “الاسبوع الماضي  . وطالب المواطنون بضرورة تنظيم حملات توعية والتعامل بجدية مع حالات الإصابة بالمرض.

إلى ذلك تُوفي 6 اشخاص وأصيب 7 آخرين في أول ظهور للمرض بمنطقة “منواشي” شمال نيالا،  وحذر نشطاء وعاملون في العمل الطوعي من انتشار المرض .

وقال القطاع الصحي في “الحزب الشيوعي” إن سياسات الحكومة العاجزة عن الاستجابة للوبائيات هي نتيجة حتمية لمنهج “تسليع” الخدمات الصحية، التي انتهجتها وزارة الصحة الاتحادية ورصيفاتها  في الولايات، وأشار في بيان إلى أن البلاد تحولت إلى مسرح لانتشار مختلف الأوبئة في ظل استمرار السياسية الدوائية الطفيلية.

وأكد البيان أن البلاد تعاني من ندرة في الدواء مع ارتفاع كبير للأسعار، خصوصاً الأدوية المنقذة للحياة؛ وكشف البيان عن تزايد الإصابة بوباء الكوليرا رغم تكتم السلطات الصحية، وأكد أنها تجاوزت 26  ألف حالة بالعاصمة و الولايات، بنسبة  وفيات 5.6% تتوزع في 15 ولاية من جملة 18 ولاية في البلاد.

أضف تعليقاً