في ملتقى حول مشروع ثقافي قطري في السودان

عالم آثار ألماني: الحضارة السودانية تسبق الحضارات العالمية بخمسة آلاف عام

ملتقى حول مشروع ثقافي قطري في السودان
  • 30 سبتمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أكد البروفيسور ديترش فيلدونغ المتخصص في الآثار السودانية والمدير العام السابق لمتحفي ميونخ وبرلين، أن الحضارة السودانية القديمة سابقة لكل الحضارات الأخرى، بما فيها حضارة مصر الفرعونية وحضارات الشرق الأدنى والحضارة الإغريقية والرومانية والحضارة الأوربية الحديثة، بخمسة آلاف عام.

وأشار الملحق الإعلامي بالسفارة السودانية في برلين على أبايزيد في صفحته على “الفيس بوك” إلى أن إفادات العالم الألماني جاءت ضمن حديثه في الملتقى الذي نظمته السفارة القطرية بالتعاون مع السفارة السودانية ببيت الثقافة العربية ببرلين (الخميس 28 سبتمبر) والذي اشتمل على فقرات القت الضوء على نتائج المشروع الثقافي القطري في السودان.

وقال أبايزيد إنه تم ضمن فقرات الملتقى عرض الفلم الوثائقي عن الحضارات السودانية القديمة، الذي أنتجته السفارة السودانية ببرلين بالتعاون مع بروفيسور فيلدونغ باسم “السودان مهد حضارات وادي النيل”، والذي حوى افادات نادرة من صوت علمي مرموق في المانيا عن الحضارة السودانية كمهد للحضارة الإنسانية، إضافة لإعلان البروفيسور السويسري شارلي بونيه.

وأشار إلى أن علماء شاركوا في الملتقى قدموا خلاصة حفرياتهم وأعمالهم في اهرامات مروي والبجراوية والنقعة والحماداب والحمامات الملكية وجبل البركل وغيرها.

وشارك في الملتقى مؤسسات المانية مختلفة وعلماء من معهد الآثار الألماني وجامعة هامبورج ومتحف ميونخ، وعدد من مراكز البحث والدراسات، المهتمة بالحضارة الإنسانية، وبصفة خاصة الحضارة السودانية.

أضف تعليقاً