حذرت من التردي والتكتم الحكومي

لجنة الأطباء المركزية دقت ناقوس الخطر وبكري يوجه باحتواء الإسهال المائي

  • 25 مايو 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

وجَّه النائب الأول لرئيس الجمهورية رئيس مجلس الوزراء القومي الفريق أول ركن بكري حسن صالح بتوفير المعينات اللازمة كافة لاحتواء مرض الإسهال المائي الذي انتشر في عدد من محليات ولاية النيل الأبيض، عبر تدخلات سريعة وفعالة.
ودقت لجنة الأطباء المركزية ناقوس الخطر، وكشفت عن الانتشار الوبائي للإسهالات المائية الفتاكة التي اجتاحت ولاية النيل الأبيض، بمعدل انتشار سريع. ويقول تقرير صادر عنها الأربعاء (24 مايو2017م): “إن الوباء انتشر حتى أطراف ولايتي الخرطوم والجزيرة، في ظل واقع متردٍ جداً في البنى الصحية، مع تكتم وتستر حكومي فاضح، وإهمال كل الإجراءات الصحية والبرتوكولية الفنية اللازمة في مثل هذه الحالات الكارثية”، وأضافت اللجنة: “أن التقرير تم إعداده بواسطة فرعيات اللجنة المركزية؛ ليسلط الضوء على ذلك الواقع، ويرفع نداء الاستغاثة من أجل التحرك السريع؛ لدرء الوباء”.
وأعلنت اللجنة أن معلومات تم التحري والتقصي عنها تفيد “بحالة وبائية مكتملة الأوصاف” ( أكثر من 1800 إصابة وما يزيد على 40 حالة وفاة )، وطالبت اللجنة السلطات المختصة ممثلة في وزارة الصحة الاتحادية ووزارة الصحة بولاية النيل الأبيض بالاعتراف الرسمي بوجود كارثة صحية في النيل الأبيض والتحرك العاجل في إجراءات الحجر الصحي (عنابر العزل)، وتوفير المحاليل الوريدية المجانية، والأمصال الضرورية، وكان والي ولاية النيل الأبيض عبدالحميد موسى كاشا أعلن في تقرير له أمام مجلس الولايات بالخرطوم (الثلاثاء23 مايو) ” أن حالات الوفيات جراء وباء الإسهالات المائية بلغت 49، فيما بلغت جملة الإصابات 2755 حالة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*