“الأمة القومي” بجنوب دارفور يوضح حقيقة تظاهرات مدينة كاس

  • 21 يناير 2020
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم - التحرير _ محمد حسيب:

أوضح حزب الأمة القومي بولاية جنوب دارفور  حقيقة التظاهرات التي شهدتها مدينة كاس أمس  (الاثنين 20 يناير 2020 م) .

وقال بيان ممهور بتوقيع إعلام الحزب بولاية جنوب دارفور تلقت (التحرير )نسخة منه اليوم (الثلاثاء 21 يناير 2020م): “إن مظاهرات طلابية خرجت صباح الاثنين  احتجاجاً على  رفع أسعار الخبز من 3 جنيهات  إلى 5 جنيهات”.

ولفت البيان إلى طواف المتظاهرين أنحاء المدينة وتجمعهم  أمام رئاسة محلية كاس، وما تبع ذلك من تخريب وإتلاف أجزاء من مباني المحلية وأثاثها.

وأشار البيان إلى تأكيدات  أحد المسؤولين بكاس أن أسعار الخبز تمت  زيادتها  بواسطة أصحاب المخابز، ولكن بعد اجتماع ضم حكومة المحلية وأصحاب المخابز ولجان المقاومة بكاس تم الاتفاق على  إعادة الأسعار إلى 3 جنيهات.

 ولفت الحزب إلى حادثة مدينة مرشنح التي خلفت 4 قتلى  و22 جريحاً  تم نقل 16 منهم إلى مدينة نيالا بعد قيام شاب مسلح بإطلاق النار على  مجموعة من المواطنين داخل حفل زفاف بمنزل أسرة.

وأشار البيان إلى أن الجهات الرسمية لم تتمكّن حتى الآن من فك طلاسم دوافع الجريمة في الوقت الذي تحركت فيه قوة عسكرية صباح اليوم للقبض على  الجاني الذي اختبأ  في إحدى قرى  المحلية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*