برأه الاتحاد الأوربي.. فيديو يضع “باستور الفرنسي” في دائرة الاتهام بخصوص كورونا

  • 21 مارس 2020
  • لا توجد تعليقات

رصد- التحرير:

سارع الاتحاد الأوروبي ووسائل إعلام عالمية لقطع الطريق أمام الأخبار الزائفة بخصوص كورونا، وذلك إثر انتشار فيديو يزعم أن منشأ الفيروس الذي اكتشف في الصين، هو معهد باستور الفرنسي.

وعقب انتشار الفيديو أعلن المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي للسیاسة الخارجیة والأمن، بیتر ستانو، الأربعاء (18 مارس 2020م)، أن الاتحاد أطلق موقعا إلكترونیا لمواجھة التضلیل المتعمد حول الوباء.

وحذر الاتحاد – حسب RT- من إثارة الذعر بین المواطنین بسبب انتشار المعلومات المضللة عن أزمة تفشي فیروس كورونا المستجد، مناشدا وسائل الإعلام الأوروبیة تحمل مسؤولیاتھا وتوعیة الجمھور.

من جهتها، نشرت وكالة الأنباء الفرنسية على صفحتها الخاصة بمكافحة الأخبار الزائفة مقالاً نفت فيه صحة ما قيل، بعد انتشار مقطع فيديو على “فيسبوك” حصد ملايين المشاهدات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان صاحب الفيديو قد أفاد بأن كورونا المستجد قد تم إنشاؤه من قبل معهد باستور ونال براءة اختراع في العام 2004، إلا أن “أ ف ب” أكدت أن ما ينشر خاطئ، وأن التقرير الذي يتم تداوله يتعلق بنوع آخر من فيروس كورونا.

واستند الشخص الذي تحدث في مقطع الفيديو إلى وثيقة نشرت على الموقع الرسمي لمكتب البراءات الأوروبي تتضمن بحثاً مفصلاً عن سلالة جديدة من كورونا مرتبطة بمتلازمة الجهاز التنفسي الحادة (سارس).

جدير بالذكر أن الوكالة الفرنسية أوضحت أن تسجيل براءة اختراع لفيروس لا يعني أنه قد تم إنتاجه فعلا.

الوسوم رصد-التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*