ترحم على الشهداء.. وزير الإعلام: “الطوارئ الصحية مدّت الحظر أسبوعين مراعاة للجوانب الاجتماعية والسياسية

فيصل محمد صالح
  • 03 يونيو 2020
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم - التحرير :

جدد وزير الثقافة والاعلام وعضو اللجنة العليا للطوارئ الصحية فيصل محمد صالح تأكيد  الحكومة تحمّل المسؤولية التاريخية في تحقيق العدالة، والقصاص للشهداء ومعاقبة مرتكبي الجريمة؛ مترحماً على أرواح الشهداء الكرام الذين بذلوا الدم والروح فداءً للشعب وأهدافه الوطنية، ومقدماً بمناسبة الذكرى الأولى لفض الاعتصام، التعازي لاسر الشهداء .

واكد وزير الثقافة والاعلام الوفاء مساء اليوم (3 يونيو 2020م) (بسونا)  بتحقيق الأهداف التي قدم الشهداء أرواحهم ودماءهم من أجلها.

واستعرض في المؤتمر الصحفي تكوين اللجنة العليا للطوارئ الصحية، واختصاصاتها، وكيفية عملها، مؤكداً أنها تعمل في إطار من التشاور والتنسيق وممثلة فيها كل القطاعات.

وأوضح أن اللجنة العليا للطوارئ الصحية تراعي  الجوانب الاجتماعية والنفسية والسياسية قبل اتخاذ القرارات.

وقال صالح إن اللجنة تتحمل مسؤولياتها الوطنية كاملة ،وتعمل مافي وسعها فيما تم اتخاذه من قرارات، ومنفتحة على الشعب، والرأي العام، مؤكداً حرص اللجنة على تحقيق الأهداف ،وقال إنها تراعي صحة المواطن السوداني .

وكشف وزير االإعلام أن قرار تمديد الحظر لأسبوعين كانت بعض الجهات باللجنة تفضل أن يكون لمدة ٣ أسابيع، ولكن بعد دراسة كل الاعتبارات الاجتماعية والسياسية تم تمديده لأسبوعين، مشيراً الي ان اللجنة استفادت من التجارب العالمية المتعلقة بمكافحة جائحة كورونا، وخاصة فيما يلي تطبيق اجراء التباعد والحظر الجزئي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*