حق يكفله الدستور والقانون

“الشيوعي” يعلن دعمه إضراب شبكة الصحافيين ويدعوهم للتوحد وتنظيم المقاومة

مؤتمر للحزب الشيوعي ( أرشيفية)
  • 05 ديسمبر 2017
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

قال الحزب الشيوعي إنه لم يندهش لما تقوم به الأجهزة الأمنية بمصادرة الصحف، وأشار إلى أن الأنظمة الشمولية تعمل على معاداة الجماهير وما يعبر عن مصالحها، لذلك تقوم السلطات الحكومية بمنع الصحافيين من الكتابة، وإصدار القوانين التي تقيد حرية التعبير والصحافة.

ووصف الحزب حملة مصادرة الصحف بـ (الكارثة) وقال في بيان (الاثنين 4 ديسمبر) إن مثل هذا السلوك لا يحدث في أي بلد تحترم فيه الحكومة شعبها، وتحترم حرية الرأي.

وأشار إلى أن هذا السلوك هو أحد الأدوات التي تقمع بها أنظمة الحكم الشمولية الجماهير ومن يعبر عنها، بغض النظر عن هوية الصحف وأصحابها أو الكتاب والصحافيين وميولهم، لأنها فقط لا تريد ما يكشف سوءاتها.

وأكد الشيوعي في بيانه تضامنه مع الإضراب المعلن من قبل شبكة الصحافيين السودانيين كحق ديمقراطي يكفله الدستور والقانون، وقال إنه يجد منه كل الدعم والمساعدة، ورأى أن من واجب الصحافيين الدفاع عن وجودهم ومهنتهم ورفض أي إجراءات قمعية تمنعهم من الكتابة أو تقيد إصدار وإنشاء الصحف

ودعا الصحافيين والكتاب للوحدة والتنظيم لمقاومة المصادرات والقوانين التي تكبل الصحافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*