أحمد خليفة طارد المعتدي حتى القبض عليه

تكريم شاب سودانى فى نيويورك لدفاعه عن يهودية

  • 12 يناير 2017
  • لا توجد تعليقات

كرم قادة المجتمع بنيويورك الشاب السودانى  أحمد خليفة – 17 عاماً – على إنسانيته وشجاعته .

وكان الشاب داخل قطار متجه إلى بروكلين نحو الساعة السابعة من مساء 28 ديسمبر  الماضي عندما رأى شاباً يدعى ريفون جونز – 31 عاماً – يصفع امرأة يهودية تجلس بجواره؛ مما أدى إلى فقدانها الوعى، فأوقف أحمد القطار، وطارد المعتدى، واتصل بالشرطة، وانتظر حتى حضورها .

وأوضح أحمد خليفة الموقف قائلاً: (رأيته يضرب المرأة.. نزل من القطار بعد أن قام بضرب المرأة، وحاول الانزواء في شوارع مجاورة). وأضاف إنه وجد نفسه أمام شخص أطول منه بنحو قدم، وفي ضعف عمره، ولكنه طارده  من المحطة في فلاتبوش، سيراً على الأقدام، وبعد ذلك في سيارة مع رجل يهودي أرثوذكسي جاء للمساعدة في مطاردة الجاني، وفيما رصدا المعتدى لكي لا يهرب عن أعينهم، أبلغا الشرطة التي ألقت القبض عليه.

وأضاف أحمد خليفة: (كانت ترتدي ما يرمز إلى أنها يهودية، وأنا مسلم، وبعض الناس ارتبكوا لذلك، وهم يتساءلون: إنك تساعد امرأة يهودية، وأنا لم أفعل شيئاً سوى أننى ساعدت امرأة، بغض النظر عن ديانتها).

التعليقات مغلقة.