في رسالة بمناسبة عيد الأم

سارة: النساء أكثر الشرائح تضرراً من استمرار النظام وصاحبات المصلحة الأولى في التغيير

سارة نقد الله
  • 22 مارس 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

هنأت الأمينة العامة لـ “حزب الأمة القومي” سارة نقد الله، الشعب السوداني والأمهات كافة، بمناسبة عيد الأم  الذي يوافق الاربعاء 21  مارس، وأعربت عن أمانيها في أن يحل العيد القادم وقد تحققت للمرأة السودانية تطلعاتها، وللشعب السوداني حريته وكرامته وللوطن استقراره وسيادته.

وأشارت سارة في رسالة حصلت (التحرير) على نسخة منها، إلى المعاناة المضاعفة التي عانتها الأمهات السودانيات من النظام  (نظام الرئيس عمر البشير) منذ يونيو 1989م ( تاريخ انقلاب البشير)، والتي تمثلت في  قّتل أزواجهن في حروب عبثية في أطراف البلاد.

وأضافت أن النظام أجبر آلاف الأمهات على ترك منازلهن واللجوء إلى معسكرات اللاجئين في لهيب الصيف وزمهرير الشتاء، تكسو وجههن الكآبة والحزن، فضلاً عن  تشّريد ابنائهن في بلاد الشتات وأطراف المدن، وسّن قوانين قمعية طالت النساء بشكل أساسي أعنفها قانون النظام العام، ومطّاردة العاملات لكسب لقمة العيش، والزّج بهن في السجون والمعتقلات.

ولفتت الأمينة العامة لـ”الأمة القومي” إلى إنعدام الرعاية الصحية لا سيما الصحة الإنجابية، وأشارت إلى أن النساء  أكثر الشرائح الاجتماعية اختناقا وتضرراً من استمرار هذا الوضع، مما يؤكد إنهن صاحبات المصلحة الأولى في التغيير.

التعليقات مغلقة.