قالت إن من نفذوه لم يراعوا حرمة رمضان

حركة عبدالواحد تدين الهجوم على معسكر (خمسة دقايق) وتطالب المجتمع الدولي بالخروج عن صمته

عبد الواحد محمد نور
  • 22 مايو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

دانت حركة جيش تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور الهجوم على معسكر خمسة دقايق، ووصفته بالهمجي، وقالت: “إن الذين قاموا بتنفيذ الهجوم لم يراعوا حرمة رمضان، وكرامة النازحين في المعسكرات التي أجبرهم النظام على العيش فيها، بعد أن شردهم من قراهم وحواكيرهم الأصلية”.

وأبدت الحركة في تعميم ممهور بتوقيع ناطقها الرسمي محمد عبد الرحمن الناير حصلت (التحرير) على نسخة منه رفضها سياسة النظام الرامية لتفكيك المعسكرات بالقوة، وكل الحيل التي تقوم بها أدواته وشركاؤه في تنفيذ هذه الجرائم، وطالبت النازحين بمقاومة ما أسمتها بـ (المؤامرات) بكل ما يملكون من شجاعة.

وناشدت الحركة الأمم المتحدة وبعثة اليوناميد الوفاء بالتزاماتهما تجاه النازحين، وإدانة هذه الجرائم التي يقترفها النظام بحق النازحين العزل، فضلاً عن مطالبتها للمجتمع الدولي بالخروج عن صمته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*