في الليلة الافتتاحية لخيمة الصحافيين

صحافيون يشنون هجوماً عنيفاً على الناشرين والجميع يرسمون صورة قاتمة لمستقبل الصحافة السودانية

  • 23 مايو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

شن صحافيون هجوماً عنيفاً على بعض ناشري الصحف، واصفين الأوضاع فيها بأنها باتت أشبه بـ(الكناتين)، واتهموا الناشرين بعدم إنصاف الصحافيين.

وشهد فندق ريجنسي وسط الخرطوم، مواجهة ساخنة بين الصحافيين والناشرين مساء أمس الثلاثاء(22 مايو 2018م) في الليلة الافتتاحية لخيمة الصحفيين في موسمها الثامن، وجاءت الليلة تحت عنوان (الناشرون في محكمة الصحافيين)، ودافع الناشرون عن مواقفهم، وتناولوا الأوضاع داخل المؤسسات الصحافية، والأجور التي يتقاضاها الصحفيون.

جانب من الخيمة

ورسم رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان الطيب مصطفى، وهو أيضاً ناشر لصحيفة الصيحة، صورة قاتمة للأوضاع التي آلت إليها الصحافة السودانية، وقال: “إنها مهددة بالزوال حال استمرار الأوضاع الحالية دون أن يخوض في الأسباب”.

واشتكى الناشرون من أزمة طاحنة تجابهها صناعة الصحافة بالبلاد، وأبدوا تخوفهم من مهددات تقف في طريق بقاء الصحافة السودانية حال استمرار الوضع الحالي، وأشاروا إلى أن الوضع بين الصحافيين والناشرين تحول إلى ما يشابه المعركة، وقالوا: “إن ذلك لن يخدم مهنة الصحافة في شيء”.

ووجه الصحافيون اتهامات مباشرة للناشرين بتقصيرهم من حيث تهيئة البيئة، وعدم التزامهم بالحد الأدنى من الأجور، وأشاروا إلى وجود صحف كبيرة لم تزد للصحفيين أجورهم منذ أكثر من ثلاث سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*