في جولة قامت بها (التحرير)

ارتفاع كبير في أسعار ملابس العيد والأسواق تشهد حالة ركود بسبب الأسعار وقلة السيولة

  • 09 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

شهدت أسعار الملابس ارتفاعاً غير مسبوق في جميع أسواق العاصمة الخرطوم، في وقت تشهد الأسواق حالة شلل تام بسبب عدم توافر السيولة في أيادي المواطنين.

وكشفت جولة لـ (التحرير) في بعض الأسواق ارتفاع في الأسعار، إذ بلغ أقل سعر للبنطال 250 جنيهاً، فيما بلغ أدنى سعر للقميص 200 جنيه، وبلغ سعر فستان الأطفال 400 جنيه، وبلغ سعر حذاء الأطفال 300جنيه.

وأرجع تاجر ارتفاع الأسعار إلى السياسات الأخيرة التي اتخذها بنك السودان المركزي التي أثرت في عمليات الاستيراد، وقال: “إن الإنتاج المحلي لا يكفي حاجة السوق”.

وشكا تجار جملة وقطاعي من عزوف المواطنين عن شراء ملابس العيد، حيث تشهد الأسواق ركوداً شبه تام مقارنة بالأعوام الماضية.

وارجع مواطنون عدم تمكنهم من شراء ملابس العيد لأطفالهم لعدم توافر السيولة في أياديهم، وارتفاع أسعار الملابس.

وقال المواطن عبدالجليل عثمان: “إن التزاماته حتمت عليه صرف النظر عن ملابس العيد حتى لأطفاله؛ لتوفير المبالغ لشراء مستلزمات المدارس، التي ستفتح أبوابها بعد العيد مباشرة،  فيما قالت المواطنة عايدة صالح:  “رغم ارتفاع الأسعار جئت إلى السوق لشراء ملابس العيد لأطفالي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*