اتهمها بالفساد

مندوب السودان بالأمم المتحدة يطالب مجلس الأمن بمساءلة مدعية الجنائية الدولية

عمر دهب
  • 22 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

رصد- التحرير:

وجه مندوب السودان لدى الأمم المتحدة عمر دهب انتقادات لاذعة الى المحكمة الجنائية الدولية، واتهمها بالانتقائية، حاثاً مجلس الامن على مساءلة مدعية المحكمة فاتو بنسودا لخروجها عن حالة دارفور، والحديث عن احتجاجات واعتقالات وقعت في الخرطوم مطلع العام.

وكان دهب يعلق الأربعاء(20 يونيو 2018م) خلال جلسة لمجلس الأمن خصصت لسماع التقرير السابع والعشرين للمحكمة الجنائية الدولية بشأن الحالة في دارفور.

وجددت مدعية المحكمة فاتو بنسودا في تقريرها نصف السنوي مطالبتها لمجلس الأمن الدولي بإدانة السودان ودول أخرى ترفض الالتزام بتوقيف الرئيس عمر البشير المطلوب تحت طائلة اتهامات بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور غرب البلاد.

ولفت عمر دهب الى ان المحكمة تعاني عدة علات لا تنحصر فقط في تناقض مواد القانون الذي تعمل المحكمة على أساسه – ميثاق روما-“بل زادت اتساعا وتفاقما بسبب فسادها، وبسبب الاستغلال السياسي البشع لها، وبسبب الانتقائية البغيضة التي تنتهجها والتي أدت إلى استهدافها للقادة والمسئولين الأفارقة دون غيرهم في كل أنحاء العالم”.

وذكر أن برقيات (ويكيلكس) المسربة في فبراير ٢٠٠٩ كشفت عن مدى “الاستغلال السياسي البشع لسلطة المحكمة الجنائية الدولية لممارسة الضغط على الدول لتحقيق مآرب سياسية ضيقة وإجراء مساومات كبرى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*