ناشد فرقاء الحركة الشعبية بضرورة الوحدة

الاتحادي الأصل يرحب باجتماع سلفاكير ومشار في الخرطوم

سلفاكير وريك مشار في أديس ابابا
  • 23 يونيو 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

محمد سيدأحمد

رحب الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بلقاء فرقاء دولة جنوب السودان – الرئيس سلفاكير  ورياك مشار في الخرطوم -، وناشد الحزب فرقاء الحركة الشعبية قطاع الشمال  عقار والحلو بضرورة الوحدة .

وتمسك الحزب في بيان له اليوم ممهور بتوقيع الناطق الرسمي باسمه محمد سيدأحمد سرالختم بالعمل على وحدة السودان من جديد شماله وجنوبه؛ لافتاً إلى اتفاقية الميرغني قرنق والتي وقعت في العام 1988م، ونصت على وحدة السودان أرضاً وشعباً.

وحيا الحزب الزعيم السوداني الراحل الدكتور جون قرنق دمبيور، ووصفه بالوحدوي، وشدد على أن خرطوم اللاءات الثلاثة التي وحدت العرب، وأنهت القطيعة الشهيرة بين الملك فيصل والرئيس جمال عبدالناصر قادرة على إنهاء الخلاف بين الفرقاء الجنوبيين، وإعادة وحدة البلاد من جديد.

وحمل الحزب مسؤولية الانفصال إلى حزب المؤتمر الوطني وقال: “كنا نعلم أن تحت ضغط ظلامات المؤتمر الوطني سيختار الجنوب الانفصال، بدعم من الغرب وهذا ما حدث”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*