تحسر على الأوضاع بدولته

وزير الإعلام بدولة جنوب يعرب عن أمله في استمرار السلام ويرجح عودة الوحدة مستقبلاً

  • 03 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

أعرب وزير الإعلام بدولة جنوب السودان مايكل مكوي عن أمله في استمرار عملية السلام ببلاده، وعدم عودة رياك مشار للتمرد مرة أخرى، وقال إنهم يخططون ليكون جنوب السودان دولة عظمى.

وأكد في تصريحات (لوكالة السودان للأنباء) أن التبادل التجاري بين الخرطوم وجوبا يمكن أن يوفر عملات صعبة ضخمة للسودان، ورجح عودة الوحدة مستقبلاً بين السودان ودولة الجنوب.

وتحسر مكوي على الأوضاع بدولته، وقال: ” كنا نحلم بدولة نامية، وبعد الانفصال وجدنا أنفسنا في ذيل الدول وتبددت أحلامنا)”، وأرجع تأخر الجنوب إلى المصالح الشخصية والحرب، وقال: “إنها دمرت كل شئ وأوقفت التنمية”.

وقطع مكوي بأن حكومته ستحافظ على عهدها، وسترد الجميل للخرطوم بجانب السعي إلى تمتين العلاقات الاقتصادية والتجارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*