أشار إلى أن الحكومة أطلقت يد الشرطة

التجمع النوبي يدين قتل الشرطة مواطناً في أحداث مباراة كرة قدم بمنطقة المحس

  • 07 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

دان التجمع النوبي استخدام الشرطة الرصاص الحي في أحداث شغب عادية صاحبت مباراة كرة قدم بين فريقي كجبار والترعة في منطقة المحس، وهذا ما أسفر عن مقتل المواطن عبد الرحمن قرشي، وإصابة عدد كبير من الحضور، ووصف التجمع تصرف الشرطة ومن يقفون خلفها من منسوبي المؤتمر الوطني بالسلوك الإجرامي، وطالب بتحقيق وعاجل ومعاقبة المتسببين في إطلاق النار .

وقال التجمع في بيان تلقت (التحرير) نسخة منه الخميس (6 سبتمبر 2018م): “إن النظام استسهل القتل في كل أرجاء الوطن، وأطلق يد الشرطة لاغتيال أفراد الشعب في الميادين والشوارع كما تفعل مليشياته في دارفور وجبال النوبة والانقسنا”.

وناشد البيان جميع الفرق المشاركة في الدورة بالانسحاب العاجل كرد فعل فوري، وأن تعمل على سحب الثقة من الاتحاد المعين، وتتولى انتخاب اتحاد يمثلها بشكل ديمقراطي كشرط مسبق لأي نشاط مقبل”.

وأكد التجمع أن القائمين على الدورة في اتحاد دلقو الفرعي هدفوا إلى ضرب وحدة (الشياخات) بضعف التنظيم، وهو ما أكدته الاتهامات المتبادلة، والتشكيك في النزاهة منذ بداية الدورة، وأشار إلى أن ذلك نتاج طبيعي للمؤسسات الرياضية المسيسة، والناتجة من تآمرات السلطة بعيداً من مبادئ أهلية وديمقراطية الرياضة كشرط رئيس لاستقلاليتها.

ودعا البيان جماهير الرياضة وإداريي الأندية على وجه الخصوص إلى الابتعاد عن الحشد الزائد، والحماس المؤدي إلى الاحتقان بين جماهير القرى.

التعليقات مغلقة.