“الشعبية شمال” تطالب بالطوارئ في كسلا

ولاية الخرطوم تعلن خلو الولاية من حمى (الشيكونغونيا)

صورة من كسلا (المصدر: العربية نت)
  • 22 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

انتقل الخوف والهلع من انتشار مرض حمى (الشيكونغونيا) بولاية كسلا إلى بقية ولايات البلاد المختلفة، وذلك بسبب التفشي السريع للمرض الذي أصاب أعداداً كبيرة من المواطنين بالولاية، وأودى بحياة بعضهم، وامتدت حالة الهلع بشكل خاص لولاية الخرطوم.

وتداول عدد من المواطنين بولاية الخرطوم من خلال وسائل التواصل الاجتماعي أنباء عن ظهور حالات من المرض بالولاية، الشئ الذي جعل وزارة الصحة بولاية الخرطوم ترد على تلك المخاوف بإعلانها خلو الولاية من حمى (الشيكونغونيا) التي تنتقل عن طريق بعوض (الزاعجه المصرية) أو بعوض (الايديدس).

وأكد المدير العام لوزارة الصحة ولاية الخرطوم د.بابكر محمد علي خلو الولاية من الحمي وذلك عقب إجراء ثلاثة مسوحات حشرية للولاية، وقال: “إن تلك المسوحات لم تسفر عن وجود أي ظهور لـ (بعوض الزاعجه المصرية)”.

ولفت بابكر إلى أن الولاية على اتم الاستعداد لاستقبال جميع الحالات وتقديم العلاج، وأكد عدم وجود أدوية مضادة للفيروسات لعلاج (الشيكونغونيا) ولكن هناك أدوية للمساعدة على خفض الحمى وتقليل الألم.

من جهتها، وصفت الحركة الشعبية شمال الأوضاع في ولاية كسلا بـ (الخطيرة)، ودعت في تعميم مزيل بتوقيع الناطق الرسمي للحركة مباروك أردول تلقت (التحرير) نسخة منه اليوم السبت (22 سبتمبر)، إلى إعلان حالة الطوارئ، واتخاذ الاجراءات اللازمة للسيطرة على الأوضاع بالولاية المنكوبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*