سلطان (مايرنو) يطالب ببسط الأمن ومحاكمة المتسببين

أحداث دامية بين قبيلتي (الغلاطين) و (الهوسا) تخلف لضحايا وتضارب الأقوال عن الأسباب

الضو محمد الماحي
  • 22 سبتمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

شهدت مدينة الدندر بولاية سنار أحداثاً دامية بين قبيلتي (الغلاطين) الذين يمثلون بطن من بطون قبيلة رفاعة، وقبيلة (الهوسا) أدى إلى سقوط كثير من الضحايا.

بحسب متابعات (التحرير)، فإن الاقوال متضاربة حول الأسباب التي أدت إلى نشوب الصراع، ففي الوقت الذي يتحدث فيه بعضهم عن عن تعرض أحدى الفتيات من قبيلة (الغلاطين) للضرب من قبل أحد أفراد قبيلة (الهوسا)، يشير آخرون إلى تعرض الفتاة إلى عملية اغتصاب من الشخص نفسه .

وأصدرسلطان (مايرنو) بياناً اليوم السبت (22 سبتمبر 2018 )، حول الأحداث التي قال إنها جرت بين الهوسا والعرب الرفاعيين في قرية (حويواء) التابعة لمحلية الدندر بولاية سنار، قال فيه أنه أجرى اتصالات مع والي ولاية سنار الضو محمد الماحي ومعتمد محلية الدندر لاستجلاء الموقف ، وطالب السلطان حكومة الولاية باتخاذ الإجراءات اللازمة لاحتواء هذه الأحداث، وبسط الأمن، وتقديم المتسببين فيها للعدالة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*