ووصفت الاستعجال في إجازته بـ(دفن الليل أب كراعا بره)

سارة نقد الله في منتدى الثلاثاء: قانون الانتخابات لا يعنينا وهو بداية “ساذجة” وبحث عن شرعية زائفة للنظام

سارة نقد الله
  • 17 أكتوبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

انتقدت الأمينة العامة لحزب الأمة القومي سارة نقد الله قانون الانتخابات 2018 الذي اجيز في مجلس الوزراء، وفي سماته العامة بالأغلبية في البرلمان ، فضلاُ عن توقعها إجازته بدون تعديلات خلال أيام .

وأكدت الأمينة العام للحزب في منتدى الثلاثاء الأسبوعي للأمة القومي أن هذا القانون لم يتم عرضه على القوى السياسية المعارضة، ولم تتم مشاورتها فيه؛ لذلك لا يعنيها في شيء، لافتة إلى أن التلاعب بالانتخابات بدأ مبكراً بتمرير قانون إقصائي يمتلئ بالثغرات بدءاً من المفوضية وتكوينها، ومروراً بتجاوز التعداد السكاني، والسجل الانتخابي والترشيح والتصويت.

ورأت سارة أن الهدف من انتخابات 2020 بهذه البداية التي وصفتها بـ (الساذجة) هو البحث عن شرعية زائفة للنظام، ووصفت الاستعجال في إجازة الدستور بـ(دفن الليل أب كراعا بره) هو بداية لتعديل الدستور لصالح ترشيح البشير تفادياً للملاحقة الجنائية الدولية.

وجددت سارة التزام الحزب بالانتخابات إذا توفرت مقوماتها من تعديل للقوانين المقيدة للحريات، وإقرار دستور عبر مؤتمر دستوري قومي، وتوفير مناخ حر للأحزاب والإعلام والمجتمع المدني، وطالبت القوى السياسية بالعمل من أجل بناء دولة المواطنة، وسيادة حكم القانون، والتصدي لانتهاكات حقوق الإنسان والحريات الإساسية.

تجدر الإشارة إلى أن المشاركين في الندوة استعرضا تجارب الإنقاذ الانتخابية وما صاحبها من تزوير لإرادة الشعب السوداني، ورفضوا أي إنتخابات قبل الاتفاق على أسس ودستور يعبر عن إرادة الشعب، ويعالج التظلمات والأزمات، وشددوا على مقاومة أي إنتخابات لم يتوافق حولها، مؤكدين أن أولويات المرحلة هي التصدي لسياسات التجويع والفساد، وإستمرار المقاومة السلمية الهادفة إلى تغيير شامل يعيد للوطن هيبته وكرامته .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*