أكد أن العودة ستكون في موعدها المعلن

اللجنة العليا لعودة الصادق المهدي :البلاغات الكيدية ومحاولات عرقلة النظام لن توقف مسيرة الحزب

  • 18 نوفمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

عقدت  اللجنة العليا لعودة الإمام الصادق المهدى لأرض الوطن أمس السبت (17 نوفمبر 2018 م)، بدار الأمة اجتماعاً بمشاركة رؤساء حزب الأمة القومي بالولايات، وشارك فيه رئيس الحزب بالإنابة اللواء فضل الله برمة ناصر  والفريق صديق محمد إسماعيل والدكتورة مريم الصادق نائبا الرئيس والأمينة العامة سارة نقد الله وقيادات مجلس التنسبق والأمانة العامة.

وأكد الاجتماع أن عودة الإمام لأرض الوطن ستكون في موعدها المعلن، وأن البلاغات الكيدية ومحاولات عرقلة النظام لن توقف مسيرة الحزب، وشّدد الاجتماع على التنسيق الكامل مع قوى نداء السودان وبقية قوى المعارضة لمشاركتها في ترتيبات العودة، ونفى الاجتماع وجود أي اتصال مع النظام حول عودة المهدي، مؤكدا في الوقت ذاته عدم قيام أي حوار إلا في اطار خارطة الطريق الإفريقية.

ووقف اجتماع اللجنة العليا على الاستعدادات السياسية والتنظيمية في المركز العام والولايات لعودة الإمام، فضلاً عن مناقشته كل السيناريوهات في التعامل مع العودة، ووضع التدابير اللازمة لاستقبال يليق بمقامه وتضحياته، وأكد رؤساء الحزب بالولايات على المشاركة الجماهيرية وعلى المساهمة المالية والعينية في سبيل أن تحقق العودة أهدافها المنشودة.

ورحب رؤساء الحزب بالولايات بعودة نائبة رئيس الحزب د. مريم الصادق المهدي، وما تمثله من محطة مهمة من محطات الاستعداد لعودة الإمام .

التعليقات مغلقة.