طالب بفتح تحقيق عاجل

الاتحادي الأصل: العبارات العنصرية من نائب سفير السودان بالكويت تأكيد للانهيار الدبلوماسي

  • 21 نوفمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم – التحرير:

استنكر الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل العبارات العنصرية التي تفوه بها نائب سفير السودان لدى الكويت عمر تاتاي في حق رئيس الحزب الاتحادي الأصل بالكويت أزهري سليمان الزاكي، ومساسه بإحدى القبائل السودانية الأصيلة.

وحذر الحزب من انزلاق الدبلوماسية السودانية إلى درك العنصرية البغيضة، وعدّ الحزب في بيان له اليوم الأربعاء (21 نوفمبر 2018)، أن ما وصل إليه حال الدبلوماسية بمثابة حصاد لعهد التمكين بعد تشريد وفصل الكفاءات وتعين أصحاب الولاء الحزبي.

وقال الحزب في بيانه: “إنه ظل يراقب وبقلق هذا الانهيار الدبلوماسي الخطير ابتداءً من الإعتداء على المواطن أسعد التاي بقنصلية السودان في جدة، مروراً بحرمان مواطنين سودانيين من حقهم في استخراج أوراقهم الثبوتية بمدينة مدريد الإسبانية، وتهرب السفير من مسؤولياته، وانتهاءً بارتكاب جرائم التحرش داخل حانات نيويورك من دبلوماسي المؤتمر الوطني”.

وطالب الحزب بفتح تحقيق عاجل مع نائب سفير السودان بالكويت على ما بدر منه من ألفاظ عنصرية.

وكان السفير تاتاي نعت أزهري بأنه (فلاتي ساكت، ولا علاقة له بنهر النيل) أثناء مشادة كلامية بينهما.

التعليقات مغلقة.