التحيه لكل حواء والتحية للمعنفات في العالم

  • 26 نوفمبر 2018
  • 10 تعليقات

آسيا المدني

يوم 25 نوفمبر(أمس) صادف اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة .

رفقاً بالقوارير، قالها رسول البشرية جمعاء محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم.

بما أن المرأة. هي نصف المجتمع. المرأة هي صنو الرجل، هي الأم الرؤوم والأخت الحنون، بل هي الزوجة الوفية، وهي البنت المحبوبة. بدونها، ما كان الرجل، ولم تقم للأسرة قائمة، ولم تكن المجتمعات الراقية.

هي الأمان، والاستقرار، وراحة البال، وسترة الحال. هي الحب، والطمأنينة، والسكون.

ولكن الجميع يعرفون مدى حجم المشكلات التي تتعرض لها المرأة حول العالم، مثل: الاغتصاب، والعنف المنزلي، والعنف الجسدي، والعنف النفسي، وإشعارها بالدونية، وهضم حقوقها، وتعنيفها، والإساءة إليها.

ولهذا حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 25 نوفمبر ليكون اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة.

أتت فكرة هذا اليوم  من عملية الاغتيال  الوحشية ضد الناشطات السياسات في جمهورية الدومينيكان بأوامر من الديكتاتور  رافائئل ترخيلو في عام 1960م.

وفي سنة 1981 حدد النشطاء في منظمة Encuentros النسائية بأمريكا اللاتينية ومنظمة البحر الكاريبي يوم 25 نوفمبر اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد المرأة، وأصبح تاريخاً رسمياً بقرار الأمم المتحدة في سنة 1999م.

وكان للأمم المتحدة والاتحاد البرلماني الدولي دور كبير ومهم في تشجيع الحكومات والمنظمات الدولية وغير الحكومية على تنظيم الأنشطة الداعمة للمرأة، ورفع الوعي والعمل على تمكينها، والمساواة في حقوقها.

ولكن للأسف الشديد لا زالت النساء قابعات في السجون ومعنفات، ولا يملكن قرارهن، ولا حرية الاختيار.

التحية لكل النساء، ولكل الرجال الأبطال الذين يدعمون النساء لإنهاء العنف، ورفع الوعي.

دعونا أحبتي نلون العالم باللون البرتقالي تعبيرا عن الأمل في الوصول إلى مستقبل مشرق خال من العنف خلال 16 يوماً لكي نمحو الظلم عن المرأة، ونكافح زواج القاصرات، ونقول لا للعبودية، وبيع النساء، والمتاجرة بالفتيات والأطفال، وتمتد الحملة من يوم 25 نوفمبر إلى العاشر من ديسمبر الذي يصادف اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

 

الوسوم آسيا-المدني-

10 ردود على “التحيه لكل حواء والتحية للمعنفات في العالم”

  1. يقول الطيب مكي:

    صدق الرسول الكريم ما اهانهن الا لئيم وما اكرمهن الا كريم هن الأمهات وهن الأخوات وهن الحنان والعطف والتربيه والمدرسة الاولى للناشئة التحية لكل ام ولكل كاتبة تكتب مناصرة للمرأة وقضاياها وحقوقها والتحية خاصة للأميرة اسيا المدني على هذا الإبداع المستمر

    • يقول آسيا المدني:

      لك التحيه والتجله اخي الحبيب د الطيب حاج مكي على تعليقك الجميل وكلامك الداعم دوم.
      لك الشكر اجزله والثناء اعطره علي المتابعة والتحفيز
      لك الود

  2. يقول عطا حسين:

    يجب علينا ان أردنا مجتمعا فاصلا أن نهتم بحقوق المرأة وحريتها التي وهبها لها ديننا وجعلها سنو الرجل في الحقوق والواجبات بل تغني الشعراء بتلك المبادئ …الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق

    • يقول آسيا المدني:

      لك الشكر والتقدير الأخ الحبيب حسين على وتعليقاتكم التي تثلج الصدور ومتابعكم التحرير دمت بخير

  3. يقول شيخ الدين محمد نور علي . صنعاء .. اليمن:

    التحية لﻷستاذة الرائعة المتجددة آسيا
    المرأة هي ملح اﻷرض وبدونها تفقد اﻷشياء طعمها .اعطى اﻷسﻻم المرأة حقها كامﻵ وخاطبها كما الرجل على عكس المعتقدات اﻷخرى والتي جعلتها سلعة تباع وتورث. ولكن ذوي النفوس الضعيفة أرادوها سلعة فجعلوا منها المانيكان ولوحات الﻷعﻻنات الفاضحة وغيرها ةعليها ان تتخذ قرارها بنفسها ﻷن النشئ يعتمد عليها ونحي هنا النساء الائي وضعن بصمتهن في في الحياة ونحي ذكري يوم المرأة والشكر للكاتبة

    • يقول آسيا المدني:

      تحياتي واحترامي اخي الحبيب شيخ الدين وشكرا جزيلا على اطلاعكم على المقال من خلال صحيفتنا صحيفة الجميع كما اشكر دعمكم المتواصل للمرأة وقضاياها.
      لكم منا الشكر والتقدير

  4. يقول رانيه حسن الياس من سدني استراليا:

    لك التحيه والتجله الأميرة الأديبه آسيا المدني.. دائما تتحفنا بالمواد المفيدة.. للمواضيع الهادفة سباقة. نعم لا العنف لا لقهر المرأة ونحن اليوم في مكان عملنا اتفقنا نلبس برتقالي… كما تعلمين.. استراليا من اول المنادين لرفع الظلم من المرأة وأقامت برامج توعويه كبيرة..
    لك مودتي وشكري

    • يقول آسيا المدني:

      الحب والود الأخت الغاليه رانيه حسين. لقد اخجلتي تواضعي انت..باطرائك الجميل… ومتابعكم الراتبه للتحرير.. وهذا يسعدني جدا كما ارجو مدنا باقتراحاتكم. البناءة

  5. يقول العالم احمد دقاش:

    تعنيف المرأة بدون حق من اكبر السوءات.. وما زالت حواء تنزل دموعها سخينة من سوء المعاملة وتستحق تحريك الرأي العام تجاه مسرح الجريمة نصرة لها .
    التحية للكاتبة المبدعة آسيا المدني على هذه اللفتة البارعة..

    • يقول آسيا المدني:

      التحيه العطرة والاحترام الأخ الحبيب والكاتب المتمرس الأستاذ العالم أحمد دقاش على تعليقكم الإيجابي الذي يحفزنا ويدفعنا إلى الأمام
      لكم الود والتقدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*