إصرار على قيام المهرجان مهما كانت الظروف

قرار إلغاء المهرجانات يربك القائمين على مهرجان كرمة للحضارةالنوبية

  • 08 ديسمبر 2018
  • تعليق واحد

الخرطوم- التحرير:

أحدث قرار الرئيس  عمر البشير الخميس (6 ديسمبر 2018م)  بإلغاء جميع مهرجانات التسوق والسياحة إرباكاً للقائمين على مهرجان كرمة السياحي والثقافي للحضارةالنوبية، وأصر كثيرون من أعضاء لجان هذا المهرجان على أهمية قيامه مهما كان الأمر، لما له من أثر كبير قي دفع حركة السياحة في المنطقة النوبية.

وطالب بعض الأعضاء بمساهمة أبناء المنطقة من أصحاب القدرات المالية في رعاية فكرة المهرجان، وتحويلها إلى واقع.

واقترح بعض المنحازين إلى قيام المهرجان بتحويل إلى ملتقى عن الحضارة النوبية، ورأى بعضهم أن القرار يأتي في إطار استهداف هذه الحضارة.

بكري عبدالهادي

وكان كثير من النوبيين من التخصصات المختلفة قد عملوا منذ أشهر على مناقشة تفاضيل المهرجان وفعالياته حتى يأتى بالمستوى اللائق، وأبدع شعار المهرجان عميدكلية الفنون الجميلة والتطبيقية بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا. د. ابوبكر الهادي احمد، وهو خبير في تصميم الشعارات، وصمم أكثر من شعار محلي وإقليمي ودولي، وأشرف على اكثر من (40 ) معرضاً، وكان عضواً لعدد من اللجان الفنية والتخصصية.

وقال القرار الجمهوري وفقاً لوكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا): “إن الظروف الاقتصادية التي يشهدها السودان حالياً، تتطلب التركيز على حل المشاكل الاقتصادية وإعطاء الأولوية للإنتاج”.

وشدد القرار الجمهوري على أن الأولوية القصوى تتمثل في تسهيل معاش الناس وتوفير الخدمات.

وتقوم الولايات السودانية، خلال الفترة بين ديسمبر/كانون الأول، ومارس/آذار من كل عام، بإقامة مهرجانات التسوق والسياحة، بهدف تنشيط الأسواق والترويج للمقاصد السياحية في كل ولاية.

ويعدّ فصل الشتاء، من أكتوبر/تشرين أول وحتي إبريل/نيسان، هو ذروة الموسم السياحي في السودان حيث يسود مناخ البحر الابيض المتوسط، الأمر الذي ينعش الأوضاع الاقتصادية للولايات، ويزيد القوى العاملة المحلية، ويخفض البطالة.

و

رد واحد على “قرار إلغاء المهرجانات يربك القائمين على مهرجان كرمة للحضارةالنوبية”

  1. يقول التجاني احمد الامين:

    حاليا لا يوجد مهرجان يتم التجهيز له غير مهرجان كرمة ؛ علما بأن المهرجان تم إلغاؤه من قبل و تمت إقامة المهرجان بالبركل حيث تمت الإشادة فيه برموز ( لهم) لا نعلم علاقتها بتاريخ البركل.
    هناك عدة جهات تنشط و بصورة مكشوفة لطمس تلك الحضارة وما القرار الأخير الا جزء من تلك الممارسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*