دعوة لكل الناشطين السياسيين للعودة إلى الوطن

الأمة الفدرالي ورئيسه نهار يرحبان بعودة المهدي ويدعوان إلى مزيد من الحريات

  • 18 ديسمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

رحب رئيس حزب الأمه الفدرالى الدكتور أحمد بابكر أحمد نهار في بيان أصدره حزبه اليوم (18 ديسمبر 2018م) “بعودة السيد الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي وإمام الأنصار”، وجاء الترحيب باسمه وباسم “قيادات وجماهير الحزب الممتدة في ربوع السودان”.

وقال البيان: “إن هذه العوده لأرض الوطن هى حدث يهم الشعب السوداني بأكمله؛ لما للإمام من مكانة فكرية، ومواقف وطنية، واهتمام بقضايا الأصل والعصر، ومشاركات عالمية”.

وأضاف: “لا شك أن عودته تعزز من قيمة الحوار الوطني، ونأمل أن تكون عودته غانمة كما أطلق عليها حزبه (العودة الغانمة) لينعم بالمغنم كل اهل السودان، لا سيما وان عودته 19ديسمبر 2018م تتوافق مع اعلان الاستقلال من داخل البرلمان”.

ودعا الأمة الفدرالي “إلى مزيد من الحريات، والسماح لكل القوى بممارسة حقها الدستوري في ممارسة أنشطتها بكل حرية؛ انطلاقاً من القاعدة القائلة: (قد اختلف معك في الرأي، ولكني مستعد ان أقاتل من أجل أن تقول رأيك بحرية)”.

كما دعا الحزب “كل النشطاء السياسيين بالمهجر للعوده الى رض الوطن؛ دفعاً للاجندة الوطنية، وتحقيقاً لتطلعات وأشواق جماهير شعبنا في الحل السياسي السلمى الشامل المفضي إلى دولة المواطنة للجميع”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*