بينهم رئيس الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى

رغم اعتقال قياداته.. تيار الانتفاضة: تحديد الأربعاء المقبل للإضراب للعصيان المدني

فاروق أبو عيسى
  • 22 ديسمبر 2018
  • لا توجد تعليقات

الخرطوم- التحرير:

اعتقلت أجهزة الأمن منذ قليل (السبت 22 ديسمبر 2018م) كلاً من رئيس قوى الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى، ووجدي صالح عبده، وساطع الحاج، وطارق عبدالمجيد، واماني إدريس، وعبدالمنعم محمدالأمين، ومنيرة سيد، وهيثم تاج السر، وربيع بكري، وعبدالله الهادي، وحنان محمد، وطارق كانديك، وابوالقاسم بابكر، وفيصل الرشيد من داخل اجتماع قوى الإجماع الوطني.

وكانت دار حزب البعث العربي الاشتراكي بأم درمان قد احتضنت اجتماعاً لتيار قوى الانتفاضة الذي يضم قوى سياسية وقوى نقابية ومنظمات مجتمع مدني؛ للتفاكر حول الخطوات التي يجب اتخاذها حيال ما يجري الآن من انتفاضة جماهيرية تسعى إلى إسقاط النظام.

وقد اتخذ المجتمعون قراراً بالإجماع بتحديد يوم الأربعاء (26ديسمبر 2018م) لتنفيذ الإضراب السياسي والعصيان المدني، بوصفهما خطوة تتوج نضالات جماهير الشعب السوداني في طريق تحرره من الديكتاتورية العسكرية التي جثمت على صدر الوطن 30 عاماً.

وأهاب تيار الانتفاضة بالشعب السوداني العظيم بمواصلة انتفاضته الجسورة؛ لأنها الطريق الوحيد المتبقي أمامه لإسقاط النظام كمدخل لحل الأزمة الوطنية الشاملة، ووضع البلاد في طريق التقدم والتطور الوطني الصحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*